"فيس بوك" يستعين بفريق من الصحفيين لتقديم قصص إخبارية

السبت، 24 أغسطس 2019 07:30 م
قصص فيس بوك 3
فيس بوك يطور خدمة إخبارية جديدة

عملاق التواصل الاجتماعي " فيس بوك" كان يعتزم  تطوير علامة تبويب جديدة مخصصة للأخبار، وأنه سيدفع للناشرين ملايين الدولارات مقابل وضع محتواهم الإخباري ضمن هذا القسم الجديد.

 وأخيرًا، تم الكشف عن الخطوة التالية التى ينوي فيس بوك القيام بها  فى مجال خدمة الأخبار، وهى عبارة عن ميزة جديدة تشبه بشكل كبير قسم Trending الذى أغلقه فيس بوك العام الماضي، ووفقًا لصحيفة نيويورك تايمز، سوف يقوم فيس بوك بتوظيف فريق من الصحفيين للعمل فى قسم الأخبار.

وأعلن عملاق التواصل الاجتماعي أنه سيشكّل فريقا صغيرا من الصحفيين لاختيار أبرز الأخبار الوطنية "لضمان أننا نبرز الحوادث الصحيحة".

ويأتي القرار في وقت يمر قطاع الإعلام الأمريكي بأزمات فقدان وظائف وإغلاق صحف ومحاولة المؤسسات الإعلامية إيجاد وسائل لتحقيق أرباح في عصر الأخبار المجانية.

وستظهر القصص في قسم "شريط الأخبار" (نيوز تاب) الذي سيكون منفصلا عن القسم التقليدي الذي تظهر فيه تحديثات المستخدمين الآخرين من أصدقاء وأقارب.

وقالت أستاذة الاتصالات في جامعة ديلاوير دانا يونج لوكالة فرانس برس "نظريا أرى ذلك تطورا إيجابيا حقا. إنه شيء واعد جدا".

وسيقوم صحافيو فيسبوك باختيار قصص من المواقع الإخبارية ولن يقوموا بإدخال تعديلات تحريرية على العناوين أو يعيدوا كتابة المحتوى.

وأكدت الشركة التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا لها مرارا إنها لا تريد أن يتم اعتبارها مؤسسة إعلامية تقوم بقرارات تحريرية، والإعلان الأخير لا يغير من هذا التوجه، بحسب خبراء.

وقالت يونج "هذا ليس تحولا لأنه لن يغير بالضرورة سلوك الأفراد الذين يشيرون إلى القصص" على صفحاتهم. وأضافت "هذا هو مصدر القوة. الأفراد الذين تعرفهم وتثق بهم يضعون ختم الموافقة الضمني على القصص من خلال مشاركتها" على فيسبوك.

ومن المقرر أن يكون وظيفة فريق الصحفيين هؤلاء هو التأكد من صحة المحتوى، فأحد الجوانب الرئيسية لخدمة أخبار فيس بوك هو أنه سيتم بناؤها على مصادر الأخبار "الموثوقة"، مما يساعد فيس بوك على توجيه 43٪ من البالغين فى الولايات المتحدة الذين يحصلون الآن على بعض المحتوى الإخباري من الموقع الاجتماعي نحو المعلومات الصحيحة فى أى موضوع معين.
وهذا ما أكده مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذى لشركة فيس بوك فى مناقشته المبدئية للفكرة فى أبريل أثناء مقابلة مع Mathias Döpfner، الرئيس التنفيذى لدار النشر الألمانية Axel Springer، وحدد "زوكربيرج" خطة لعرض المحتوى من مصادر عالية الجودة وموثوقة.

بالإضافة إلى ذلك، ذكرت The Information أن آن كورنبلوت، المحررة السابقة الحائزة على جائزة بوليتزر، تساعد فى قيادة جهود فيس بوك لتوظيف فريقها الجديد من المحررين.

ويعتزم فيس بوك استخدام الخوارزميات لتنظيم معظم الأخبار فى علامة التبويب، والتى من المقرر أن تظهر لأول مرة قبل نهاية العام، وسيختار المحررون البشريون الأخبار العاجلة والأخبار "الأعلى" التى ستظهر فى القسم الجديد.

اضافة تعليق