ما الحكم في سيدة تاركة للصلاة وتدخل المسجد خلال الحيض ..دار الإفتاء تجيب

الأربعاء، 21 أغسطس 2019 05:48 م
shutterstock-472732522
أمين الفتوي يحسم جدلا حول أمراض حائط تدخل المسجد


السؤال : سيدة لا تصلي وتصر علي دخول المسجد خلال الحيض
.. ما الحكم؟
الجواب
الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أجاب علي هذا التساؤل قائلا مخاطبا هذه المرأة :"، إن كنتى لا تعلمي أنه لا يصح دخول المرأة الحائض المسجد ومسكتي بالمصحف فلا حرج ولا إثم عليكي ولكن لا تفعلي ذلك.

أمين الفتوي بدار الإفتاء مضي قائلاً: إن ترك الصلاة مصيبة وكبيرة من الكبائر، ومانع بين الإنسان وراحة البال والرزق ، وأن يعيش فى حالة مطمئنة وأن يكون على علاقة سليمة بمن حوله وبين أن يختم له بالحسنة وبين رحمة الله سبحانه وتعالى.

الشيخ ممدوح خلص إلي القول في نهاية فتواه : أن تارك الصلاة جحودًا ليس معنا فهو من الذين إيمانهم غير صحيح لأنه منكر لركن من أركان الدين، فتارك الصلاة عليه ان يصلى ويلتزم فى الصلاة فهو فى ورطة عظيمة كبيرة ليس مدركها.

اضافة تعليق