Advertisements

هذه المادة تشكل خطر حادا علي ذكاء الأطفال .. تعرف عليها

الثلاثاء، 20 أغسطس 2019 04:10 م
خيال طفلك دليل علي ذكاؤه
اضرارها تمس الدماغ بشكل واضح

دراسة حديثة أشارت إلى أن الفلور الموجود في مياه الصنابير في بعض البلدان قد يؤثر على معدل الذكاء لدى الأطفال الرضّع، في نتائج أثارت تشكيكا لدى بعض الخبراء.
الدراسة بينت أن مستويات تركيز عالية جدا من هذه المادة تلحق أذى كبيرا بالدماغ، فيما تكون مستويات التركيز الموجودة في مياه الصنابير غير خطرة إجمالا.

الدكتورة كريستين تيل من جامعة يورك في كندا وهي المعدة الرئيسية للدراسة التي نشرت نتائجها مجلة "جاما بيدياتريكس"، قالت  "أدركنا أن ثمة شكوكا كبيرة إزاء خطورة الفلوريد، خصوصا على النساء الحوامل والأطفال الصغار".

وبحسب الباحثين، توزع المياه المعالجة بالفلور على حوالي 66% من السكان في الولايات المتحدة و38% من سكان كندا و3% من سكان أوروبا.

الدراسة تناولت  حوالي 601 زوج مؤلف من الأم والطفل في ست مدن كندية، يعيش 41% منهم في مناطق تتزود بالمياه المعالجة بالفلور من السلطات البلدية.

الباحثون لاحظوا أن كل زيادة في تركيز الفلور في بول النساء الحوامل بواقع ميليغرام واحد في كل ليتر تترافق مع تراجع بـ4,5 نقاط في معدل الذكاء لدى الصبيان بين سن ثلاث سنوات أو أربع، لكن ليس لدى الفتيات.

ومع الأخذ في الاعتبار لكمية الفلور التي تتناولها الأم يوميا بدل الكمية الموجودة في البول، لاحظ الباحثون أن كل زيادة بواقع ميليغرام واحد تترافق مع تراجع بـ3,7 نقاط في معدل الذكاء للفتيان والفتيات على السواء.

اضافة تعليق