كيف تبدأ طريق النجاح في حياتك؟

محمد جمال حليم الأحد، 18 أغسطس 2019 12:10 ص
1
الإرادة ووضوح الهدف بداية طريق النجاح

 لا يتوقف نجاح أي مشروع أو أي فكرة على نية الشخص فقط، فهناك الكثير من الأفكار راحت عندما اعتمد أصحابها على نيّاتهم وأهملوا جوانب أخرى لا تقل أهمية عن إصلاح ضمائرهم.

زينب بكير، خبيرة التنمية البشرية تقول إن الشخص السوي لابد أن يكون مكتمل الأركان حتى في طبيعة تفكيره للأمور، فلا يصح أن يطغى لديه جانب على الآخر حتى يكتمل البناء دون أي قصور.

خبيرة التنمية البشرية تضيف: هناك العديد من الأمور التي ينبغي أن تتوافر لدى الأشخاص خاصة الذين لديهم طموح وأفكار جيدة تخدم أمتهم ومجتمعهم، وأهم هذا الأمور أن تثق في قدراتك وتنجز ما تفكر فيه منذ وقت بلا تردد؛ فالتردد يأخذ الكثير من الوقت والجهد وكم من الأفكار ذبلت بتردد أصحابها وخوفهم من الفشل.

أيضًا تحديد الاتجاه الصحيح ومعرفة قدرك على العطاء وأين ومتى وكيف نبدأ، كل هذه أمور لابد أن تحسم قبل البدء في تفعيل الأفكار على أرض الواقع لتحقق النجاح، بالإضافة إلى وضع احتمالات النجاح والفشل وتهيئة النفس عليها وتقبلها ووضع البدائل حال الفشل، لا قدر الله.

"بكير" تشير إلى أن من أهم الأمور التي ينبغى أن تراعى لإخراج الأفكار من حيز التنظير إلى الواقع العملي التركيز والإتقان والاستعانة بالغير إن لزم الأمر، والبعد عن فكرة أن يُنسب العمل لغيري، فخروج الأفكار وتفعليها وتحصيل ثمرة ذلك أهم بكثير من نسبة الفعل أو عدم نسبته لشخص بعينه.

اضافة تعليق