هذا أفضل وقت لمناجاة الله

السبت، 27 يوليه 2019 08:00 م
قيام الليل

ميز اله تعالى بين الأماكن كما ميز بين الأزمان فهناك أماكن مقدسة تختلف العبادة فيها عن غيرها من الأماكن كما أن هناك أزمنة مخصوصة لها أفضيلة في الذكر والعبادة.

ومن أفضل الأوقات التي يمكنك أن تناجي الله فيها وتفتح قلبك وتعرض عليه حالك .. وقت السحر.

ووقت السحر هو يبدأ من نصف الليل ويمتد إلى ما قبل الفجر ويجوز هذا الوقت أفضيلة بين غيره من الأوقات فهو وقت النوبة والاستغفار والمناجاة والدعاء.. وهو الوقت الذي ينول فيه المولى عز وجل نزلا يليق بجاه إلى سماء الدنيا وينادي هل من مستغفر فاغفر له.. هل من داعي فأجيبه .. هل من سائل فأعطيه .. هل من كذا هل من كذا حتى يطلع الفجر.

وهذا الوقت خصه الله تعالى بالأفضيلة وأنه وقت الأوابين المحسنين الذين يتركون مضاجعهم رغبة فيما عند الله ورهبة من عذابه يقول  سبحانه وتعالى: " وبالأسحار هم يستغفرون".

  وتتجدد ليالي السحر كل يوم ليجدد المذنبون توبتهم وليزداد المحسنون من الله قربا وليفتح للعاصين أبواب الأمل في غد مشرق معطر بالطاعة.

ولقد حرص على استغلال هذا الوقت الأنبياء والمرسلون والصحابة والتابعون.. وهكذا المؤمنون في كل زمن يحرصون عليه يقبلون فيه على مولاهم وكلهم أمل أن يغفر الله توبتهم ويقبل رجعتهم.. فيعودا مغفورا لهم بإذن الله تعالى مع حبات نور الفجر التي تعلن عن انتهاء اللقاء الذي يتجدد مع الغد.

اضافة تعليق