"جوجل " تقدم وعدًا مثيرًا لعملائها نهاية يوليو .. إيجابياته عديدة

الثلاثاء، 23 يوليه 2019 04:36 م
جوجل
جوجل تصلح أخطاء كروم


شركة "جوجل" العالمية قدمت وعدا لعملائها بإصلاح ثغرة في متصفحها "كروم" تتيح لمواقع الويب معرفة متى يتصفحها الزوار في وضع التصفح المتخفي، وسيتم إدخال التغيير في التحديث التالي لمتصفح الويب الشهير، والذي من المقرر أن يصل في 30 يوليو الجاري.

الشركة قالت في تدوينة لها علي شبكة التواصل الاجتماعي مخاطبة عملاءها : "نريدك أن تكون قادرًا على الوصول إلى الويب بشكل خاص، مع التأكيد على أن اختيارك للقيام بذلك خاص أيضاً، في مواقف مثل القمع السياسي أو الإيذاء المنزلي، قد يكون لدى الأشخاص أسباب مهمة تتعلق بالسلامة لإخفاء نشاطهم على شبكة الإنترنت واستخدامهم لميزات التصفح الخاصة".

"جوجل" تابعت بالقول إن التحديث سيؤثر على بعض ناشري الويب الذين يستخدمون هذه الثغرة لاكتشاف ومنع التحايل على قيود الدفع من أجل المحتوى.

ففي الوقت الحالي، تقدم بعض مواقع الأخبار والناشرين الآخرين عبر الإنترنت عددًا محدودًا من المقالات المجانية قبل أن يضطر الزائر إلى الدفع مقابل الاشتراك.

وفي بعض الحالات، يمكن لمستخدمي الويب خداع المواقع لتظن أنهم لم يزروها من قبل باستخدام وضع التصفح المتخفي في كروم، ومع ذلك، فقد أصبحت بعض مواقع الويب حكيمة في هذا الأمر، وتمنع الزائرين الآن من استخدام وضع التصفح الخاص.

شركة التكنولوجيا العملاقة عزت قرارها الأخير بإغلاق الثغرة من خلال التوضيح أن أولوية المستخدم ومبادئ التصفح الخاصة يجب أن تكون لها الأولوية على استراتيجيات الناشرين في نظام المحتوى المقيد والدفع.

على الرغم من التحديث، تظل ميزات الخصوصية في وضع التصفح المتخفي في كروم محدودة، حيث تحذر جوجل في الصفحة الرئيسية في وضع التصفح المتخفي من أن نشاط التصفح الخاص بالمستخدم قد يظل مرئيًا لـ"مواقع الويب التي تزورها أو صاحب العمل أو المدرسة ومزود خدمة الإنترنت الخاص بك".

قرار جوجل جاء عقب  دراسة حديثة وجدت أن 93% من مواقع الويب الإباحية تجمع بيانات من مستخدميها وتسربها إلى أطراف ثالثة، حتى لو كان الزوار يستخدمون أوضاع التصفح الخفية، وتقول الدراسة: "إن الافتراض بأن المواقع الإباحية تحمي معلومات الزوار، إلى جانب طمأنة أيقونة وضع التصفح المتخفي توفر للزائرين إحساسًا مضللًا بالخصوصية".







اضافة تعليق