"أعدى من الشنفرى".. أشهر الشعراء الصعاليك

الإثنين، 15 يوليه 2019 10:33 ص
أعدى-من-الشنفرى


خرج الشنفري أحد أشهر شعراء الجاهلية الذي ضرب به المثل في العدو والسرعة، وقد عاش في البراري والجبال مع إخوانه تارة، ومنفردًا تارة اخرى، يغزو على قدميه وعلى فرسه ويهاجم الناس ويسلبهم.

اشتهر الشنفريأكثر من أقرانه من ما يعرف بشعراء الصعاليك بفضل قصيدته المطولة "لامية العرب" التي اعتبرت واحدة من أهم وثائق الفن والحياة المعبرة عن نموذج المعيشة الجاهلية.

ففيها يطلعنا الشنفري على حياة الصعلوك وتمرده وشجاعته وصبره، كما يصور لنا أساليب الغزو وأنواع الأسلحة المستعملة .

 وتظهر "لامية الشنفري" حماسة الشاعر للصحراء وتطلعه الى الحرية والوحدة ومغامراته في سبيل إكفاء نفسه واصحابه ، كل ذلك في صياغة شعرية وفنية عالية تبرز فيها فخامة اللغة العربية أيام الجاهلية ، وتعدد زوايا الرؤية الشعرية ، من البراعة والموهبة والذوق ، بحيث حولت مباذل الصعلكة الى قيم خاصة قادرة على تبرير هذا النوع من السلوك المتمرد على تقاليد المجتمع القبلي .

 على الرغم أن الشنفري قد اشتهر كواحد من أشجع فرسان الصعاليك ومن أقواهم، فإنه كان شاعر غزل لطيف، كاشفًا لغوايات الأنوثة، متعشقًا لمفاتنها، متذوقًا لقيم المرأة المتحلية بأخلاق العفة.

وورد في "الأغاني" لأبي الفرج الأصفهاني: أسرته بنو شبابة بن فهم بن عمرو بن قيس بن عيلان، فلم يزل فيهم حتى أسرت بنو سلامان بن مفرج بن عوف بن ميدعان بن مالك بن الأزد رجلاً من فهم، أحد بني شبابة ففدته بنو شبابة بالشنفري قال: فكان الشنفري في بني سلامان بن مفرج لا تسبح إلا أحدهم حتى نازعته بنت الرجل الذي كان في حجره، وكان السلامي اتخذه ولدًا وأحسن إليه وأعطاه، فقال لها الشنفري: اغسلي رأسي يا أخية وهو لا يشك في أنها أخته، فأنكرت أن يكون أخاها ولطمته، فذهب مغاضباً حتى أتى الذي اشتراه من فهم، فقال له الشنفري: اصدقني ممن أنا؟ قال: أنت من الأواس بن الحجر، فقال: أما إني لن أدعكم حتى أقتل منكم مائة بما استعبدتموني، ثم إنه مازال يقتلهم حتى قتل تسعة وتسعين رجلاً، وقال الشنفري للجارية السلامية التي لطمته وقالت: لست بأخي:

 ألا ليت شعري والتلهف ضـلة

 بما ضربت كف الفتاة هجينها؟

ولو علمت قعسوس أنساب والدي



ووالدها ظلت تقاصر دونـهـا



أنا ابن خيار الحجر بيتاً ومنصذبا



وأمي ابنة الأحرار لو تعرفينها



 ثم لزم الشنفري دار فهم فكان يغير على الأزد على رجليه فيمن تبعه من فهم، وكان يغير وحده أكثر من ذلك، وقال الشنفري لبني سلامان:



وإني لأهوى أن ألف عجاجـتـي



على ذي كساء من سلامان أو برد



وأصبح بالعضداء أبغي سراتـهـم



 وأسلك خلا بين أرباع والـسـرد



أهم قصائده:..



لامية العرب

دَعيني وَقولي بَعدُ مـا شِئـتِ إِنَّنـي

وَلا تَقبُرونـي إِنَّ دَفنـي مُـحَـرَّمٌ

ومَن يَكُ مثلي يَلقَهُ المَوتُ خاليـاً

اضافة تعليق