زوجتني تتهمني بالخيانة؟!

السبت، 06 يوليه 2019 01:54 م
حبك لزوجتك ليس بكاف


زوجتي كثيرة الشكوى، فأنا أحبها كثيرًا ولكن كثرة شكواها ترهقني وتزعجني، وهو ما يسبب الكثير من مشاكلنا، ومع كل مشكلة تتغير معاملتي لها، ومع كل تغيير من جانبي فإنها تتهمني بالخيانة؟.

(ح. ج)


تجيب الدكتورة وسام عزت، الاستشارية النفسية والاجتماعية:

الأنثى كائن رقيق يحتاج للاحتواء والحب والاهتمام، فعليك عزيزي الزوج أن تحتوي زوجتك وتشعرها بحبك واهتمامك وتستمع لشكواها ولا تستهن بمعاناتها سواء النفسية أو الجسدية.

الاهتمام بالزوجة يشعرها بقيمتها ويزيد من طاقتها ويجعلها تملأ البيت بالحب والبهجة، حاول أن تحضر لها هدية جميلة بدون مناسبة، اخرجا معًا واقضيًا وقتًا طويلاً بعيدًا عن أجواء البيت والأبناء والصراخ.

خصص يومًا لزيارة أهلها، فهذا سيؤكد مدى حبك لها، لأنها تنظر إلى أهلها على أنهم أغلى ما لديها.


ولا تنس أن المرأة تمر بظروف نفسية صعبة ( الولادة – الحمل – الطمث) ولابد أن تراعي مشاعرها وتقلباتها المزاجية والنفسية خلال هذه الفترات.


ومن الضروري، تجنب الغيرة الزائدة أو الشك، حتى لا تقتل مشاعرها وشعورها بأنوثتها، والوفاء لها وتجنب خيانتها حفاظًا على علاقتكما وبيتكما.

واعلم أن الخيانة تدمر الثقة، والأنثى عادة ما تحتاج إلى شخص تثق فيه وفي حبه.

اضافة تعليق