المقطورة.. آخر افتكاسات المصريين للتغلب على حرارة الصيف

محمد جمال حليم الأربعاء، 03 يوليه 2019 06:25 م
المقطورة

مع قدوم شهر الصيف وانتهاء معظم الطلاب من امتحاناهم تبدع الأسر المصرية في اختيار وسائل الترفيه التي تتناسب مع إمكاناتهم لإسعاد ذويهم.


ومع ارتفاع أسعار المصايف لا يقف المصريون مكتوفي الأيدي فراحوا يبتكرون وسائل جديدة وغير مكلفة لإسعاد أنفسهم.

المقطورة واحدة من الأساليب الجديدة التي ابتكرها المصريون بديلا عن المصايف بمعنها الحقيقي، تمتاز هذه الوسيلة بأنها جديدة ومرحة وبها من الدعابة والفكاهة ما يعوض البعض عن  "الخروجات" والتنزه الذي يريدونه.
كانت في أول ظهورها مجالا للسخرية والتندر حتى أعجب بها البعض فأخذت في الانتشار بشكل لافت.

لم تكن المقطورة هي الوسيلة الوحيدة للتصييف لكنها كانت حلقة متطورة بدأها المصريون من سنوات بالتصييف في إطارات السيارات .. الصور التي التقطها البعض وإن كانت تمثل إزعاجا للبعض لكنها تعكس واقعا يعيشه بعض المصريين محدودي الدخل ممن رفضوا الاستسلام للظروف وراحوا يبدعون طرق لإسعاد أنفسهم على طريقتهم الخاصة.



وفي تطور نوعي تقبله معظم الأسر، أقبل البعض على شراء ما يعرف بحمام السباحة الاصطناعي.. وهو عبارة عن مطاط يتم ملأه هواء من خلال مضخة ويوضع في اي مكان باليت ويفضل حديقة المنزل على مكان مستو ويملأ بالماء.. وهو وسيلة آمنة ومريحة وغير مكلفة مقارنة بالذهاب بالمصايف.

اضافة تعليق