الضرب ليس من بينها.. تعرفي على وسيلة العقاب الأنسب لطفلك

الثلاثاء، 02 يوليه 2019 12:56 م
حذري طفلك مرة واثنين قبل معاقبته وتعنيفه

عنفت وضربت وحرمت من المصروف ومن الألعاب المفضلة لابني دون جدوى، فهو لا يسمع الكلام ويعند معي ويصر على فعل كل ما أحذره منه، فهل هذا طبيعي في تربية الأولاد، العند والفضول من طباعهم أم ماذا؟، مع العلم أنني أم للمرة الأولي، وابني عمره 5 سنوات فقط؟.

(و. ع)


 تجيب الدكتور سهام حسن، أخصائي نفسي وتعديل السلوك:

عالم الأطفال الحالي ممتلئ بالبدائل، فإذا ما عاقب الوالدان بالحرمان من الهاتف، فسيجد الطفل "الآيباد" بديلاً، وسيجد التلفاز بديلاً آخر.


وبالتالي يصعب عقاب الجيل الحالي بأية عقوبة، لذا يجب أن يكون العقاب آخر مرحلة يلجأ إليها الأب والأم، ويجب تجنب اللجوء إلى العنف، لأنه مع مرور الوقت سيجد منه الطفل أسلوب حياة وسيفقد أثره.

من المهم الحديث مع الطفل وتحذيره من تكرار تصرفه مرة أخرى، مع مراعاة فضول طفلك وحبه لاستكشاف سبب رفضك، بأن تتركيه يجرب بنفسه مرة على الأقل ليتأكد من خطورة الأمر.








اضافة تعليق