إخراج الزكاة على المال المودع بالبنك للعيش منه؟

الجمعة، 21 يونيو 2019 09:51 ص
7201817184344192614894


أفتت دار الإفتاء المصرية بجواز الاكتفاء بإخراج عشر ربع أرباح المال المودع بالبنك، كزكاة للمال.

وردًا على سؤال: "هل أُخرج الزكاة على أصل المال المودع بالبنك للتعيش منه، أم على الريع (العوائد) فقط؟"، قالت الدار: "الأصل أن مقدار الزكاة هو ربع العشر عن أصل المال المودَع إذا كان بالغًا للنصاب وحال عليه الحول".

غير أنها أضافت في ردها عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، بأنه "يجوز للمودِع أن يكتفي بإخراج عشر أرباح المال المودَع بالبنك، ولا نظر هنا إلى مرور الحول، ويكون ذلك مجزئًا له عن زكاة هذا المال المودع بالبنك للتعيش منه، وذلك على رأي بعض أهل العلم".

من جهة أخرة، قالت ادار الإفتاء، إنه يجب إخراج زكاة المال من الميراث قبل توزيعه.

جاء ذلك ردًا على سؤال يقول: توفي أخي رحمه الله وكان يأتمنني على مبلغ من المال منذ أكثر من سنتين وطلب مني إخراج زكاة المال عنه عندما حال عليه الحول الأول، فهل يجب عليَّ إخراج الزكاة عن هذا المبلغ قبل تقسيم التركة؟

وأجابت: "يجب عليك إخراج الزكاة عن المبلغ المذكور قبل تقسيم التركة؛ لأن تقسيم التركة لا يكون إلا بعد سداد الديون ودين الله أحق بالوفاء".

اضافة تعليق