دراسة: المشروبات الغازية تزيد من عنف الشباب

الخميس، 20 يونيو 2019 08:51 م
00

أوضحت دراسة أمريكية أجريت حديثًا أن استهلاك المشروبات الغازية مرتبط بالسلوك العنيف لدى الشباب.

الدراسة التي لم  تحديد أية علاقة سببية في هذا السياق، شملت شبانًا من بوسطن من بيئة فقيرة، ولاحظ الباحثون في معرض دراستهم للعلاقة المحتملة بين المشروبات الغازية التي تحتوي على السكر والبدانة وجود رابط ليس بين هذه المشروبات والوزن الزائد بل بينها وبين العنف.

واعتمد الباحثون في دراستهم على استفتاء شمل 1878 طالباً بين الـ14 والـ18 من العمر من مدارس عامة في وسط بوسطن، حيث تسجل الجرائم نسبة أعلى منها في الضواحي الغنية، وتبين أن الشبان الذين يستهلكون أكثر من 5 زجاجات من المشروبات الغازية أسبوعياً يميلون بنسبة تتراوح بين 9 و15% إلى المشاركة في أعمال العنف أكثر من زملائهم الذين يستهلكون كمية أقل من المشروبات الغازية.

ووفقًا للدراسة يشرب 1 من أصل 3 منهم 5 عبوات أو أكثر أسبوعيا، وتبين أن 23% من الذين يشربون عبوة واحدة على الأكثر يحملون سكيناً أو سلاحاً و15% منهم يعاملون صديقاتهم بعنف و35% يعنفون زملاءهم، أما الذين يستهلكون 14 عبوة أو أكثر أسبوعياً، فـ43% منهم يملكون سلاحاً أو سكيناً ونحو 27% يعاملون صديقاتهم بعنف و58% يعنفون زملاءهم، والعنف تجاه الأشقاء والشقيقات فارتفع في الحالتين من 35% إلى 58%.

وأرجع الباحثون ميل من  يستهلكون المشروبات الغازية بكميات كبيرة أكثر من غيرهم إلى التدخين واستهلاك الكحول، إلى عدة أسباب، منها نسبة الجلوكوز المنخفضة جداً في الدم والتي ترتبط عادة بالسلوك العنيف، ومن ثم تدفع الشخص المعني إلى استهلاك السكر، وأن الشبان الذين يشربون الكثير من المشروبات الغازية يستهلكون غالبًا أطعمة غير صحية تفتقر إلى المغذيات الأساسية والصحية، ما يدفعه إلى ممارسة العنف.


اضافة تعليق