مشكلة البطن بعد الولادة القيصرية.. هذا هو الحل

الخميس، 13 يونيو 2019 12:10 ص
مشكلة البطن بعد الولادة القيصرية



أنا أم لطفلة عمرها 3 سنوات، وحاليًا حامل في أواخر شهري الثامن، وأخبرني الطبيب بأن ولادتي ستكون قيصرية، لأنني ولدت ابنتي الأولى قيصريًا، فهل يمكن بأي شكل من الأشكال أن ألد طبيعيًا، لأنه منذ ولادتي الأولى لم ترجع بطني كالسابق، وأصبحت تشكل أمرًا مزعجًا جدًا بالنسبة لي، لدرجة أن الناس كانوا يظنوني حاملاً قبل أن أكون حامل فعلًا، فهل هناك حل لهذه المشكلة.. أفيدوني؟.

(هـ. م)

يجيب الدكتور عمرو شرف الدين، أخصائي الحقن المجهري وأطفال الأنابيب:

مشكلة البطن من أهم المشكلات المزعجة لكثير من السيدات، وخاصة التي تظهر نتيجة الحمل والولادة وبالتحديد الولادة القيصرية، لكن هذه الأمر لم يعد مشكلة بعد الآن خاصة بعد انتشار عمليات شد البطن مع الولادة القيصرية.

عملية شد البطن مع الولادة القيصرية بمثابة عمليتين في عملية واحدة، حيث أن الطبيب يقوم بشد جلد البطن أثناء الولادة القيصرية، ومن أهم مميزات هذه العملية:

- تكلفة شد البطن نفس تكلفة الولادة القيصرية وبالتالي لن يتحمل الزوج مزيدًا من المصاريف

- فترة النقاهة واحدة

-تخضع السيدة للعملية تحت تأثير البنج النصفي وبدون الشعور بأية آلام

- اختفاء البطن نهائيًا بعد الولادة، بحيث لا يكون لها أي أثر.







اضافة تعليق