احذري الحزن والاكتئاب.. حالتك المزاجية تؤثر على جنينك

الإثنين، 10 يونيو 2019 01:36 م
حالتك المزاجية تؤثر علي جنينك فاحذر الحزن والاكتئاب


هل يشاركني جنيني ما أشعر به، سواء كنت سعيدة أو حزينة، هل تؤثر حالتي المزاجية عليه؟، مع العلم أنني في الشهر الخامس من الحمل؟.

(م. ع)

يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

حالتك النفسية تؤثر جدًا على طفلك، فعلى سبيل المثال إذا تناولت قطعة من الشوكولاتة، وشعرت بالسعادة فإنها تلك الحالة ستنتقل مباشرة إلى طفلك ويشعر معك بالسعادة، ويمكنك أن تتأكدي من هذا الأمر بزيادة حركته وركلاته في بطنك.

الجنين يشعر بالأم ويعرف صوتها جيدًا ويهدأ نفسيًا عند سماعه، وكذلك الحال بالنسبة لصوت الأب، لذا يجب على الأم والأب أن يتحدثا معه، حتى يألفهما ويأمن بوجودهما.

أثناء الحمل تشعر الأم بحركة طفلها وركلاته في بطنها، ويمكنها أن تحدد حالته المزاجية بناء على طبيعة الركلات وحدة الحركة، فعندما تؤدي الأم واجباتها المنزلية بكثرة وتمشي كثيرًا وتشعر بالإرهاق لن تشعر بحركة الجنين في اليوم الذي يليه، لأنه سيكون مُرهقًا مثلها تمامًا ويحتاج لكثير من الوقت للراحة.

اضافة تعليق