"خشونة الركبة" مرض المسنين الذي يصيب الشباب

الأحد، 09 يونيو 2019 09:47 م
2018_8_23_15_34_10_391

يشكو بعض الشباب من مشكلات صحية في الركبة، وهي شكوى صحية في غير توقيتها من حيث المرحلة العمرية، حيث ارتبطت خشونة المفاصل بأمراض الشيخوخة والتقدم في العمر، لذا يسرد المختصون هذه الأسباب وراء الاصابة بها في هذه المرحلة العمرية الشابة، وهي كالتالي:

- ضعف العضلات وكثرة التحميل على مفصل الركبة.
- الوضع الخاطئ في الجلوس لفترات طويلة، كالتربيع.
- سوء التغذية وعدم الاعتماد على الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم، فيتامين د أو فيتامين سي.
- زيادة الوزن، ما يسبب ضعف في غضاريف الركبة والتحميل على مفصل الركبة.
- وجود عوامل وراثية لخشونة الركبة.
- إصابات الركبة، كالتهاب أو حتى إصابات الملاعب.

علاج خشونة الركبة
- يعتمد علاج خشونة الركبة في المقام الأول على ممارسة تمارين لتقوية العضلات المحيطة بالركبة.
- تناول المكملات الغذائية والتي منها فيتامين سي، أو د، أو الكالسيوم.
- الحرص على الأطعمة الغنية بها بشكل طبيعي، كالأسماك، التونة، منتجات الألبان، الليمون، البرتقال، الجوافة.
-  وفي بعض الحالات يتم اللجوء إلى حقن موضعي بمادة بلازما جلوكوز وهي بمثابة حقن لتليين المفصل.

وللوقاية من خشونة الركبة ينبغي مراعاة التالي:
- المشي والحركة والمواظبة على ممارسة التمارين الرياضية لتقوية العظام المحيطة بالركبة.
- تجنب الجلوس لفترات طويلة على مدار اليوم لتجنب ضعف العضلات.
- التعرض للشمس بشكل كافي وذلك لمدة ساعة يوميا خاصة من وقت الشروق حتى الساعة التاسعة صباحا، أو من الساعة الرابعة عصرا وحتى وقت الغروب على لضمان التعرض لفيتامين د.
- الحرص على التغذية السليمة التي تحتوي على البروتينات والفيتامينات والمعادن خاصة الكالسيوم، الفسفور، الزنك، المغنيسيوم، الحديد، النحاس، والبوتاسيوم، وذلك كتناول اللبن، المنتجات البحرية، الفواكه كالتفاح، والكمثري، الخوخ، الخضروات الورقية كالجرجير، الخس، الكرات، الفجل.
- الحرص على شرب كميات كافية من الماء.

اضافة تعليق