تقضي ما عليها من رمضان أم تصوم ست شوال.. الإفتاء ترد

الجمعة، 07 يونيو 2019 10:48 م
هكذا أنصف الإسلام المرأة

في كل عام وفي هذه الأيام يثار هذا السؤال.. هل قضاء المرأة ما عليها من أيام في رمضان أفضل أم تقديم صيام ست شوال؟ 

الجواب:

إن استطاع المسلم قضاء ما عليه من رمضان مما أفطر قبل صيام الست من شوال فهو أفضل ؛ لحديث : " دَيْنُ الله أحقُّ أن يُقضَى "

وتضيف دار الإفتاء المصرية أنه يمكن الجمع بين نية القضاء ونية صيام الأيام الستة عند علماء الشافعية ؛ فإذا صامت المرأة ما عليها من رمضان وكان ذلك ستة أيام فأكثر حُسِبَ لها أنها قد صامت الست من شوال ، مثل من دخل المسجد يصلي الظهر فتُحسب له تحية المسجد أيضًا وهذا من واسع فضل الله.

وتختم: أن الأفضل إفراد كلٍّ منها عن الآخر لمراعاة خلاف المذاهب الأخرى وتكثير العمل الصالح ، ويمكنه أن يصوم الأيام الستة في شوال ويؤخر القضاء بشرط الانتهاء من أيام القضاء قبل حلول رمضان التالي .

 

اضافة تعليق