تعرف على منزلة الصيام وثوابه عند الله

السبت، 01 يونيو 2019 05:30 م
صوم


في قدوم شهر رمضان، شهر الخير والبر والإحسان،كثيرًا ما يردد الناس بعض الأحاديث التي ثبت بالتحقيق أنها غير صحيحة.
 وإيمانًا منا بدور الحديث الشريف الذي صح عن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم في تشكيل الوعي الصحيح لدى عموم الأمة، فقد أفردنا هذا الباب في حصر الأحاديث التي صحت نسبتها لرسول الله فيما يخص الشهر الكريم...
الحديث الرابع عشر:
عن سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن في الجنة بابًا يقال له الريان، يدخل منه الصائمون يوم القيامة، لا يدخل معهم أحد غيرهم، يقال: أين الصائمون؟ فيدخلون منه، فإذا دخل آخرهم، أغلق فلم يدخل منه أحد» (رواه البخاري ومسلم).

وقوله: "إِنَّ فِي الجَنَّةِ بَابًا يُقَالُ لَهُ: الرَّيَّانُ، يَدْخُلُ مِنْهُ الصَّائِمُونَ يَوْمَ القِيَامَةِ، لاَ يَدْخُلُ مِنْهُ أَحَدٌ غَيْرُهُمْ"، قال الزَّيْنُ بن المنِير: "إنّما قال في الجنَّة ولم يقل للجنّة، ليُشعرَ بأنّ في الباب المذكور من النّعيم والرّاحة في الجنَّة فيكونَ أبلغَ في التَّشوُّق إليه"
فثواب الصيام إذا عظيم فلنحرص على الصِّيام الذي هو من أجلّ العبادات، وأعظم القُرُبات، وهو دأب الصّالحين وشعار المتّقين، يزكِّي النّفس ويهذِّب الخلق، وهو مدرسة التّقوى ودار الهُدى، من دخله بنيّة صادقة واتّباع صحيح، خرج منه بشهادة الاستقامة، وكان من النّاجين في الدنيا والفائزين في الآخرة.

اضافة تعليق