أولادي كرهوا "الغربة" بسبب ابتعادهم عن الأقارب والأصدقاء

الإثنين، 27 مايو 2019 12:29 م
علاقتك القوية مع أهلك ستزيد من شعور أولادك بالأمان


تزوجت وسافرت مع زوجي للعمل بالخارج، وبعدما كبر أولادي لاحظت التأثير السلبي للاغتراب على نفسيتهم بعد كل زيارة مصر، فأولادي يفتقدون لأهلي جدًا ويكرهون عملي وعمل والدهم، لأنه السبب في بعدهم عن مصر، فماذا أفعل لأشعرهم بالأمان وأحسن من نفسيتهم؟.

(إ. س)


تجيب الدكتورة وسهام حسن، أخصائي تعديل سلوك الأطفال

علاقة الآباء المستمرة مع الأهل والأقارب أمر هام وضروري لتربية الطفل تربية سليمة، حيث أن الطفل يستفيد كثيرًا الطفل عندما تستمر الصلة بينه وبين باقي أفراد عائلته.

حافظا على علاقتكما مع الأخوة والأخوات وأولادهم، وحافظا على علاقة أولادكما بالأخوال، الأعمام، أبناء الأعمام أو أبناء الأخوال وخاصة الجدود الذين يحبون أحفادهم حبًا كبيرًا.

مع ضرورة المحافظة على الصلة بباقي أفراد العائلة، حيث إن الاستمتاع بهذه الأجواء من الحب يزيد من شعور الأطفال بتقدير الذات ويمنحهم شعورًا أكبر بالأمان، كما يساعد على تقوية بنيان الأسرة.
 
إن لم يكن بالإمكان العودة والاستقرار في مصر، فإنه يمكن زيادة التواصل وبفضل التكنولوجيا سيصبح هذا الأمر سهلاً عليك وعليهم.

 

 

اضافة تعليق