انعدام الخصوصية خطر يهدد مستخدمي"تويتر" و"واتس آب"

الثلاثاء، 14 مايو 2019 09:06 م
واتس اب وتويتر

مستخدمو شبكات وبرامج وسائل التواصل الاجتماعي كـ"تويتر" و"واتس آب" أصبحوا مهددين بخطر"انعدام الخصوصية" بعد الإعلانات المتكررة عن اكتشاف الشركات المسؤولة عن التطبيقات ثغرات، ناصحة المواطنين بتحديث التطبيقات كإجراء احترازي. 
شركة "واتساب" أكدت اليوم، حسب ما نقلته قناة "بي بي سي عربي"، أنّ قراصنة إلكترونيين نجحوا في تثبيت برمجيات مراقبة تستهدف الهواتف الذكية وأجهزة إلكترونية أخرى مستغلين ثغرة بالتطبيق.
الشركة أوضحت أنّ هذا الهجوم الإلكتروني استهدف "مجموعة منتقاة من المستخدمين"، وهو الهجوم الذي رجحت الشركة المملوكة لـ"فيس بوك" أنّ منفذه "جهة متخصصة في شبكة الإنترنت تتمتع بمستوى متقدم في هذا المجال.
البيان أشار إلى أن إصلاح الثغرة يجرى العمل على حله الآن، وحثت "واتس آب" جميع مستخدميها البالغ عددهم مليار ونصف مستخدم، على تحديث التطبيق كإجراء احترازي إضافي.
وكانت صحيفة "فايننشال تايمز"، أول من نشر أخبار عن هذا الهجوم الإلكتروني الذي اكتشف في وقت سابق من الشهر الجاري.
من ناحيتها، أعلنت شركة "تويتر" أنها جمعت وشاركت عن غير قصد بيانات مواقع بعض المستخدمين لتطبيقها عبر أجهزة "آبل" مع شريك إعلاني.
وفي بيان لها، أوضحت شركة "تويتر" أنّ البيانات التي جُمعت لم يُحتفظ بها؛ إنما كانت موجودة فقط في أنظمتها لمدة قصيرة، مبنية أنّها أبلغت المستخدمين الذين تأثرت حساباتهم بإصلاح الخلل.
وأوضحت الشركة، أنّ الشريك الإعلاني الذي حصل على معلومات الموقع لم يصل إلى بياناتٍ مثل المعرّف الشخصي للمستخدمين، أو أي معلومات أخرى عن الحساب يمكن أن تكشف هوية المستخدمين بحسب ما أفادت به البوابة العربية للأخبار التقنية.
وأكدت "تويتر"، في بيانها: "أصلحنا المشكلة ونعمل بجد للتأكد من عدم تكرارها مرة أخرى، وتواصلنا أيضًا مع الذين تأثرت حساباتهم لإعلامهم بإصلاح الخلل".

اضافة تعليق