الشيخ المنشاوي يحكى محاولة قتله بالسم ..ماذا قال؟

الأربعاء، 15 مايو 2019 04:41 م
المنشاوي

يعد الشيخ محمد صديق المنشاوي واحدا من أشهر المقرئين في مصر والعالم العربي والإسلامي، جذب بطريقته المميزة وأدائه الخاشع قلوب المتعطشين لسماع القرآن الكريم، حتى ما يمكن تسميته بـ"الطريقة المنشاوية" في تلاوة القرآن.
ولقد تعرض الشيخ رحمه الله لمحاولة قتله بالسم يقول الشيخ رحمه والله وهو يحكي  ما حدث:
 أنه كان مدعوًا في إحدى السهرات عام 1963م وبعد الانتهاء من السهرة دعاه صاحبها لتناول الطعام مع أهل بيته على سبيل البركة ولكنه رفض فأرسل صاحب إليه بعضاً من أهله يلحون عليه فوافق وقبل أن يبدأ في تناول ما قدم إليه من طعام أقترب منه الطباخ وهو يرتجف من شدة الخوف وهمس في إذنه قائلاً: يا شيخ محمد سأطلعك على أمر خطير وأرجو ألا تفضح أمري فينقطع عيشي في هذا البيت فسأله عما به فقال: أوصاني أحد الأشخاص بأن أضع لك السم في طعامك فوضعته في طبق سيقدم إليك بعد قليل فلا تقترب من هذا الطبق أو تأكل منه، وقد استيقظ ضميري وجئت لأحذرك لأني لا أستطيع عدم تقديمه إليك فأصحاب السهرة أوصوني بتقديمه إليك خصيصاً تكريماً لك، وهم لا يعلمون ما فيه ولكن فلان - ولم يذكر الشيخ اسمه - أعطاني مبلغاً من المال لأدس لك السم في هذا الطبق دون علم أصحاب السهرة ففعلت فأرجو ألا تبوح بذلك فينفضح أمري... ولما تم وضع الطبق المنقوع في السم عرفه الشيخ كما وصفه له الطباخ وادعى الشيخ بعض الإعياء امامهم ولكنهم أقسموا عليه فأخذ كسرة خبز كانت أمامه قائلاً: هذا يبر يمينكم ثم تركهم وانصرف.
وهكذا نجا الله الشيخ الجليل من هذه المحاولة الخاسرة للتخلص منه، وخرج منها بقدر الله بعد أن قيض الله له هذا الطباخ الذي صحا ضميره في اللحظة الأخيرة.
ابتلي الشيخ بعد ذلك وبالتحديد في عام 1966 دوالي المريء، لكن هذا لم يمنعه من قراءة  القرآن حتى غادر دنيانا مخلفا ثروة رائعة لا تزال تعطر مسامعنا وتحيي قلوبنا حتى الآن.

اضافة تعليق