صلاة التهجّد خاصية لعباد الرحمن .. وهكذا تبدو بيوتهم للملائكة في السماء

الإثنين، 13 مايو 2019 11:00 م
صلاة التهجد
صلاة التهجد ميزة وخاصية عظيمة لعباد الرحمن

صلاة التهجد هي إحدى صور صلاة قيام الليل، ولكنها تتميز بوقتها المتأخر،  حيث تؤدى هذه الصلاة فى جوف الليل بالثلث الأخير منه وقبل الفجر، وتعتبر سنة وليست فريضة على المسلم.

وعلى الرغم من أن صلاة التهجد سنة فإنها من أفضل العبادات وأحبها إلى الله عز وجل، وامتدح بها الرحمن عباده فقال عنهم "والذين يبيتون لربهم سجدًا وقيامًا"، وهو اقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم الذي قال له الله عز وجل" فتهجد به نافلة عسى أن يبعثك ربك مقامًا محمودًا" ،وقال أيضاً عز وجل: "يأيها المزمل قم الليل إلا قليلا نصفه أو أنقص منه قليلا".
بل أن بيوت المسلمين- التي تقام فيها صلاة قيام الليل والتهجد تظهر للملائكة في الملأ الأعلى -وكأنها نجوم متلألئة في السماء.
وهناك دعاء كان يحرص عليه النبي صلى الله عليه وسلم عندما يقوم لصلاة التهجد، فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا قام من الليل يتهجد قال: اللهم لك الحمد أنت قيم السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد لك ملك السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد أنت ملك السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد أنت الحق ووعدك حق ولقاؤك حق وقولك حق والجنة حق والنار حق لك أسلمت وبك آمنت وعليك توكلت وإليك أنبت وبك خاصمت وإليك حاكمت فاغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت أو لا إله غيرك ولا حول ولا قوة إلا بالله.

اضافة تعليق