ما لا تعرفه عن أبي لهب .. ولماذا تجاهل القرآن ذكر اسمه..رائعة لا تفوتك

الأحد، 12 مايو 2019 08:00 م
ابي لهب
أبو لهب عم النبي ..لقبه مثير

من منا لم يقرأ سورة المسد .. طبعا الإجابة ستكون الجميع قرأها ولكن أحد من عموم المسلمين لم يسأل نفسه لماذا خوطبعبدالعزي بن عبدالمطلب بهذا اللقب وضمنه في القرآن الكريم ولماذا أطلق عليه سادة مكة علي عم النبي هذا اللقب.
والإجابة تبدو حاضرة وبسرعة  فأبو لهب كان شديد الجمال ووجهه كان شديد البريق والوسامة حتى أطلقوا عليه فى الجاهلية هذا الاسم وكانت كنيته أبو لهب مع إن اسمه كان عبد العزى.
عبدالعزي كان شديد الحمره وكان جميل الوجه وإذا غضب صاروجهه من شدة أحمراره مثل اللهب ، إذن فلما ذكره القرآن بكنيته ، أبى لهب ولم يذكره بأسمه

لهذا الأمر بحسب أهل العلم والمؤرخين ومنهم الطبري والقرطبي عدة أسباب منها : أن القرآن الكريم ما كان ليذكر اسم عبد لغير الله وكان أسمه عبد العزى فضلا عن  اشتهر بكنيته بين الناس أكثر مما اشتهر بأسمه.

أما السبب الثالث وهو الأهم بحسب الإمام القرطبى ،، فإن  الكنية أقل شرفاً من الاسم ،، لذلك خاطب الله الأنبياء باسمائهم مجردة إمعاناً فى تشريفهم وذكر أبا لهب بكنيته لأنها أقل شرفاً

سبحان الله هذا الرجل كان غاية فى الجمال والوسامة واشتهر بهما بين قومه فلم يغنيا عنه من الله شيئاً وأبو لهب كان أسمه بين الناس ،، أبو عتبه وكان ذا رجاحه فى العقل فلما كفر سمى بأبى لهب ولم يغن عنه عقله وحكمته من الله شيئاً.

اضافة تعليق