بالفيديو.. عمرو خالد: "هكذا تستشعر حب النبي في قلبك عند الصلاة عليه"

الجمعة، 10 مايو 2019 05:51 م

** 7 شفاعات للنبي يوم القيامة.. فلا تبخل بالصلاة عليه
** كلما صليت على النبي امتلأ قلبك بحبه وسعيت لتقليده
** تعرف على صيغ الصلاة على النبي ورددها بقلبك ولسانك معًا
** 4 ملايين و900 ألف يدخلون الجنة بلا حساب شفاعة للنبي

 
حث الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامي على الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم حتى تحظى بمحبته وتنال شفاعته يوم القيامة، لكنه شدد على أن الصلاة عليه هي استشعار بالقلب قبل النطق باللسان.
وقال خالد في خامس حلقات برنامجه الرمضاني "فاذكروني" الذي يبثه على مواقع التواصل الاجتماعي إنه "لكي تشعر بحلاوة مع الصلاة على النبي.. فلابد أن تصلي عليه كثيرًا.. وعليك أن تستشعر معنى الصلاة عليه وأن يتعلق قلبك به محبة له".
وأضاف أن هناك 7 شفاعات للنبي يوم القيامة:
الشفاعة الأولى: شفاعة عامة للبشر كلهم "مسلم وغير مسلم" .. لأن الناس ستقف يوم القيامة وقتًا طويلًا .. لا يكلمها أحد فتبحث عمن يشفع لها عند الله ليبدأ الحساب .. فيذهبوا لآدم ثم نوح ثم إبراهيم ثم موسى حتى يصلوا إلى عيسى عليه السلام فيقول لهم اذهبوا إلى محمد يقول النبي: فأسجد تحت العرش وأحمد الله بمحامد لم يحمده بها أحد من قبل.. فيقول الله يا محمد ارفع رأسك وسل تعطى واشفع تشفع فأشفع في بدء الحساب".
الشفاعة الثانية : شفاعة النبي للمسلمين من عطش يوم القيامة: لما تقابله على الحوض فيسقينا من يده الشريفة شربة لا نظمأ بعدها أبدًا.
الشفاعة الثالثة: شفاعة بالمغفرة لأصحاب المعاصي الكبيرة.. لأنه ليس لهم يومها إلا رسول الله.. فلو عرفوه لأحبوه.
الشفاعة الرابعة: شفاعة بدخول الجنة بلا حساب ولا عذاب .. لأن ربنا سيقول له يوم القيامة: يا محمد هذه أمتك ومعهم سبعون ألفًا يدخلون الجنة بلا حساب ولا عذاب.. فيقول النبي: فاستزدت ربي فزادني مع كل ألف 70 ألف.. يعني 4 مليون و900 ألف.
الشفاعة الخامسة: شفاعته لأمته كلها لتنجو من النار .. لما يقول الأنبياء: نفسي نفسي يارب سلم يارب سلم ويقول النبي: يارب أمتي يارب أمتي.. فتنجو أغلب أمته إلا من كان شديد المعاصي.
الشفاعة السادسة: شفاعة في إخراج من دخل النار من أمته.. يقول النبي: فأشفع لأمتي حتى يقول له الله: يا محمد أخرج من النار من كان في قلبه مثقال ذرة من إيمان.
الشفاعة السابعة: شفاعة في مرافقته في الجنة.. يقول النبي: المرء يحشر مع من أحب.. لكن هناك شرط للشفاعة وهو حسن الخلق، لأن النبي يقول: أقربكم مني مجلسًا يوم القيامة أحسنكم خلقًا.
ودعا خالد إلى الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.. يقول النبي: "من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشرًا"، صلاة الله عليك.. أي رحمة منه عليك.
وأضاف أنه كلما صليت عليه امتلأ قلبك بحب أن تسعى لتقليده، مشيرًا  
إلى أن هناك صيغًا متعددة للصلاة على النبي، منها "الصلاة الإبراهيمية"، وهي أن تقول: اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل محمد كما صليت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما باركت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد.
وهناك صيغة أخرى هي: اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد عبدك ونبيك ورسولك النبي الأمي وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا .. عدد ما أحاط به علمك وخط به قلمك وأحصاه كتابك وارض اللهم عن سادتنا أبي بكر وعمر وعثمان وعلي وعن الصحابة أجمعين وعن التابعين وتابعيهم بإحسان إلى يوم الدين.

شاهد الفيديو:
https://youtu.be/26V44JpH_WM

اضافة تعليق