نصائح لتخفيف حدة الصداع النصفي وقت الصيام

الخميس، 09 مايو 2019 08:52 م
صداع

"آلام حادة قبل وقت الإفطار مباشرة، صعوبات في المضع واضطرابات عضلات الفك أثناء الإفطار"، هذا أبرز ما يعانيه مرضى الصداع النصفي في رمضان.
وكانت منظمة الصداع النصفي البريطانية «Migraine Trust» قد ذكرت أن الصداع النصفي يحدث بسبب نقص السوائل في الجسم، إلى جانب انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم خلال فترة الصيام، ما يؤدي إلى الميل إلى القئ، والألم الشديد في الرأس.

وبحسب  موقع «everydayhealth» فإن هناك عددًا من النصائح التي يمكن باتباعها تخفيف حدة الصداع النصفي:

- الاسترخاء في مكان مظلم وهادئ، واغماض عينيك قليلًا، والبقاء على هذا الوضع لمدة لا تقل عن عدة ساعات.

- تدليك الرقبة لتحسين تدفق الدم، والتقليل من التوتر.

- استخدام وسادة دافئة تحت العنق للتخلص من الصداع.

- في حالة عدم تواجد الوسادة الدافئة يمكن استخدم كيس ثلح خلف عنقك.

- الابتعاد عن الأجواء الموترة والصاخبة، وجرب تقنيات الاسترخاء والتي تعتمد على التأمل والتنفس.

- ضرورة  تناول السكريات في السحور، لتعويض نقص السكري في الدم، وقياس مستوى السكر في الدم>

- النوم جيدًا لتجنب الإرهاق، على أن تقوم بالاسترخاء قبل النوم بعيدًا عن الضوضاء.

- شرب السوائل، لأنها تحافظ على رطوبة الجسم ما يحميك من العطش.

- ارتداء نظارة الشمس للحماية من ازعاج الضوء.

- وضع القليل من زيت النعناع قريبًا من الأنف لأن الروائح الكريهة إحدى العوامل المسببة للصداع.

-- الابتعاد عن الأطعمة الحمضية لأنها تزيد من خطورة تجدد نوبات الصداع النصفي.

- الابتعاد عن الإجهاد.

- اتباع ارشادات الطبيب وتناول الأدوية التي يصفها.

- تناول الينسون فإنه يساعد على التقليل من حدة الصداع.

- تناول  المكملات الغذائية، التي تحتوي على الماغنسيوم.

اضافة تعليق