روشتة إيمانية في آية حافظ عليها.. تخرج من رمضان فائزًا

الإثنين، 06 مايو 2019 03:49 م
امشي على الأرض هونًا.. في رمضان


«وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا»، من أهم الصفات التي يجب أن يتسم بها المسلم عمومًا، ناهيك عن أن يتحلى بها خلال شهر رمضان، هو أن يمشي على الأرض هونًا، لا يسب أحدًا، ولا يغتاب أحدًا، ولا ينظر لما ليس له، ولا يحقد ولا يفسق.

وليستشعر نفسه وكأنه يقف أمام الله على عرفات، النسك العظم في الحج، فلا ينتهي الشهر إلا وهو في طاعة تامة ودائمة، حتى يغفر الله له ما تقدم من ذنبه، ويخرج من هذا الشهر الكريم كيوم ولدته أمه.

هؤلاء يصفهم الخالق بقوله تعالى: «وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا * وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا * إِنَّهَا سَاءَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا * وَالَّذِينَ إِذَا أَنْفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَامًا *وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا».

هذا باختصار ما يجب أن يكون عليه المسلم طوال الشهر الكريم، فليس من سمات الصائم الكبر والعياذ بالله، بل عليه أن يتواضع لله عز وجل.

والتواضع كان من أهم سمات النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم وهو ما يجب أن نكون عليه أسوة به، قال تعالى: «لاَ تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجاً مِّنْهُمْ وَلاَ تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِلْمُؤْمِنِينَ » (الحجر: 88).

عن أنس رضي الله عنه قال: جاءت امرأة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت: يا رسول الله، إن لي إليك حاجة، فقال لها: «يا أم فلان، اجلسي في أي نواحي السكك شئت حتى أجلس إليك»، كذا كان التواضع في شخص النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم.

أيضًا يجب أن نتخلق بخلق العفو خلال الشهر الكريم، قال تعالى: «وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ » (آل عمران: 133-134).

اضافة تعليق