منح مذهلة تنتظر الصابرين علي المحن .. تعرف عليها

السبت، 13 أبريل 2019 08:28 م
بعد المحن  فرج قريب
بعد المحن فرج قريب

ذات يوم التف حول الإمام أحمد بن حنبل أحد تلامذته  وكان خارجا لتوه من محنة خلق القرآن والمعاناة لوقت طويل من السجن والتعذيب بهدف إجباره علي تبني مواقف تخالف قناعته الدينية والعقدية.

تلميذ الإمام أحمد بن حنبل وجه سؤاله له قائلا : ألم تصدك المحن عن الطريق ؟!في إشارة إلي ما تعرض له طوال سنوات محنته .

الإمام بن حنبل رد بشكل واضح قائلا : والله لولا المحن ؛ لشككت في الطريق ..!
متابعا ان الله لا يبتليك بشيءٍ إلا كان خيراً لك .. وإن ظننت العكس ..!

رابع الإئمة واصل رده علي تساؤل تلميذه مخاطبا أياه :أرح قلبك .. فلولا البلاء لكان يوسف مدللاً في حضن أبيه ..ولكنه مع البلاء صار عزيز مصر ..!ومن المنفى رجع موسى نبيا...!!!!
ابن جنبل تابع تعداد منح ما بعد المحن :ورجع من المهجر سيد الخلق فاتحا..!!في إشارة للرسول صلي الله عليه وسلم  متسائلا :أفيضيق صدرك بعد هذا ؟!

الإمام خاطب تلميذه قائلا :فكونوا على يقين أن هناك شيئا جميلا ينتظركم بعد الصبر ليبهركم وينسيكم مرارة الألم ..

اضافة تعليق