Advertisements

ارتكاب المعاصي أثناء العمرة.. هل يفسدها؟

الثلاثاء، 09 أبريل 2019 07:30 م
العمرة

البعض وبحكم الطبيعة قد يكون عصبيا أو غيره يتلفظ بألفاظ خارجة أثناء أداء العمرة، أو ربما تعارك وشتم آخرين.. فهل تؤثر هذه المعاصي في صحة العمرة ويلزمه إعادتها؟
الجواب:
إن العمرة تقع صحيحة، ولا تلزم إعادتها، فالمعاصي لا تأثير لها على صحة النسك، وإن كانت تنقص الأجر.
وتضيف لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب" أنه يلزم في هذه الحالة تجديد التوبة من المعاصي فالذنوب تنقص الأجر وتأكل الحسنات، لكن العمرة صحيحة اتفاقًا، وقد شذ ابن حزم، فأبطل الإحرام بتعمد المعصية، ونقل شيخ الإسلام كلامه، ثم تعقبه بقوله: قلت: الإجماع فيه أظهر منه في كثير مما ذكره في كتابه.

اضافة تعليق