د. علي مخيمر:"الإعجاز المتجدد" تجربة نعتز بها.. و"إعجاز" تنشر كل جديد

محمد جمال حليم السبت، 06 أبريل 2019 08:19 م
د. علي فؤاد مخيمر

أكد الدكتور علي فؤاد مخيمر، رئيس جمعية الإعجاز العلمي المتجدد بمصر، أن الجمعية أنشئت بمصر عام 2013 وتهدف إلى إعداد دورات تدريبية متخصصة لإعداد باحث في مجال الإعجاز العلمي، وعقد مؤتمرات وندوات علمية، ونشر أبحاث المتعلقة بالإعجاز العلمي، والرد على الشبهات وإصدار مجلة إعجاز لنشر ما هو جديد في مجال الإعجاز العلمي.
وأضاف في كلمته أثناء افتتاح المؤتمر الدولي السنوي الأول في الإعجاز العلمي في القرآن، والذي عقد في جامعة الجنان بطرابلس اللبنانية إنه تم بحمد الله إصدار 6 أعداد من مجلة إعجاز لسان حال جمعية الإعجاز العلمي المتجدد، كما تم إعداد دورات وورش عمل لبراعم الإعجاز تتضمن برامج توعوية وتثقيفية وفقرات تعليمية وترفيهية هادفة للمرحلة العمرية من 4 إلى 11 سنة، وكذا التواصل مع الجامعات التي تهتم بإبراز الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة، في مختلف الدول العربية والأجنبية.

وأشار الدكتور مخيمر، إلى أنه تم عمل بروتوكول تعاون مع وزارة الأوقاف المصرية، للتدريس وإلقاء محاضرات لأئمة الأوقاف بجميع محافظات مصر، وتم عمل بروتوكول مع جامعة الأزهر لإلقاء محاضرات علمية في الكليات المختلفة، مثل كلية الدراسات الإسلامية والطب والعلوم والدراسات العليا بكلية الدعوة تخصص الإعجاز ووجه د. مخيمر الشكر للدكتور عبد الله المصلح الأمين العام للمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة، والرئيس الشرفي لجمعية الإعجاز العلمي في القرآن الكريم، ولصاحب الفضيلة القاضي الدكتور أحمد أمين على تعاونه ودعمه للمؤتمر، والشكر لجامعة الجنان وخص بالذكر الأستاذ الدكتور  سالم فتحي يكن رئيس أمناء جامعة الجنان لتعاونه البناء مع جمعية الإعجاز العلمي المتجدد بجمهورية مصر العربية، و المنصة الكريمة والسادة الحضور.
العلمي.

وفي ختام كلمته، أفاد رئيس جمعية الإعجاز العلمي المتجدد، بأنه تم إنشاء مقر للإعجاز العلمي بألمانيا ومنها انطلقت إلى أرجاء أوروبا وبفضل الله تم شراء في مدينة "أوخين" وتم عمل محاضرات في ألمانيا وفرنسا والنمسا وهولندا
كان قد انطلقت فعاليات المؤتمر الدولي السنوي الأول بلبنان تحت عنوان "الإعجاز العلمي في القرآن"، بمشاركة جمعية الإعجاز العلمي المتجدد بالقاهرة، وقد عقد المؤتمر بجامعة الجنان بطرابلس اللبنانية.

اضافة تعليق