كذبة أبريل.. أصل الحكاية

الجمعة، 05 أبريل 2019 09:00 م
_كذبة_أبريل

تشتهر في عدد من الدول العربية وغيرها، ومنذ فترة ما يعرف بـ"كذبة أبريل"، وهي مناسبة تقليدية في عدد من الدول توافق الأول من شهر أبريل من كل عام ويشتهر بعمل خدع في الآخرين.
من المهم الإشارة إلى أن هذا الأمر لا يعد  يومًا محددا كما  أنه لا يُعد يوماً وطنياً أو مُعترف به قانونياً كاحتفال رسمي، لكن عادة الناس والشعوب هي ما تحدده.
اكتسبت هذه العادة في هذا الشهر شهرة كبيرة، فهي تعد إحدى المزح في غالبية دول العالم باختلاف ألوانهم وثقافاتهم.
وعن أصل هذه العادة ومن أين أتت ولماذا، ذهبت أقوال كثيرة وتأويلا متعددة يعتمد معظمها على التخمين والتوقع ولا تستند لوقائع محددة ولا أسانيد معينة.
  وذهب أغلبية آراء الباحثين  أن "كذبة أبريل" تقليد أوروبي قائم على المزاح يقوم فيه بعض الناس في اليوم الأول من أبريل بإطلاق الإشاعات أو الأكاذيب ويطلق على من يصدق هذه الإشاعات أو الأكاذيب اسم "ضحية كذبة أبريل".

والواقع أن كل هذه الأقوال لم تكتسب الدليل الأكيد لإثبات صحتها وسواء كانت صحيحة أم غير صحيحة لكن المؤكد أن قاعدة الكذب كانت ولا تزال أول أبريل ويعلق البعض علي هذا بالقول أن شهر أبريل يقع في فصل الربيع ومع الربيع يحلو للناس المداعبة والمرح، غير عابئين بمعنى الكذب وحكمه وغير ذلك لكنها يجعلونها لونا من ألوان الترفيه.

اضافة تعليق