أذكار وأدعية تطرد الشياطين من البيوت

الجمعة، 29 مارس 2019 11:30 ص
هكذا نقي بيوتنا الشرور


البعض دائم الشكوى من أزمات يعيشها في منزله، كثير منها بلا سبب، أو أساسها مشكلة لا ترقى لحدوث خلافات ربما تعصف باستقرار الأسرة وتهدم بنيانها.

ومن كثرة المشاكل والأزمات التي تضرب بعض البيوت، هناك من يتصور أن الشياطين تسكن المنزل ولا تذهب أبدًا، فهل وضع الإسلام علاجًا لنقي بيوتنا هذه الشرور؟.

بالطبع وضع الكثير والكثير من الحلول، فعن جابر بن عبد الله أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : « إذا دخل الرجل بيته فذكر الله عند دخوله وعند طعامه قال الشيطان : لا مبيت لكم ولا عشاء، وإذا دخل فلم يذكر الله عند دخوله قال الشيطان : أدركتم المبيت ، وإذا لم يذكر الله عند طعامه قال : أدركتم المبيت والعشاء».

لا يتطلب الأمر جهدًتا كبيرًا، فقط إذا ما أردت أن يقيك الله شر الشيطان، وأل يكون له موضع في بيتك، عليك أن تسلم على أهل بيتك، وتذكر الله في طعامك تطرد الشياطين من المنزل.


وعن أبي مالك الأشعري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا ولج الرجل بيته فليقل اللهم إني أسألك خير المولج وخير المخرج بسم الله ولجنا وبسم الله خرجنا وعلى الله ربنا توكلنا ثم ليسلم على أهله»، وقد سألت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها: «قلت: بأي شيء كان يبدأ النبي صلى الله عليه وسلم إذادخل بيته؟ قالت :بالسواك».

وعلى المسلم أن يستأنس عند دخوله منزله، فعن أبي أيوب رضي الله عنه قال: قلت:«يا رسول الله هذا السلام فما الاستئناس ؟ قال : يتكلم الرجل بتسبيحة وتكبيرة وتحميدة ويتنحنح فيؤذن أهل البيت»، و عن زينب زوجة عبد الله بن مسعود رضي الله عنهما، قالت: «كان عبد الله إذا جاء من حاجة فانتهى إلى الباب تنحنح وبزق كراهة أن يهجم منا على أمر يكرهه».

أيضًا يستحب أن يقول المؤمن قبل دخول المنزل ما شاء الله لا قوة إلا بالله، تأكيدًا لقوله تعالى: « وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاءَ اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ» (الكهف:39).

أيضًا التيامن مستحب في كل أمور الشخص, اقتداءً بالنبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، فعن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: «كان النبي صلى الله عليه وسلم يعجبه التيمن في تنعله وترجله وطهوره ، وفي شأنه كله».

اضافة تعليق