لهذه الأسباب رفض إبليس السجود لآدم ؟

الخميس، 28 مارس 2019 05:49 م
لهذه الأسباب رفض أبليس السجود لآدم ؟
هكذا أخطأ ابليس في حق أدم

واقعة رفض أبليس السجود لسيدنا أدم عليه السلام كانت من الوقائع المهمة التي تضمنتها دفتا كتاب الله عز وجل ومؤشر علي طرد أبليس من رحمة الله كما جاء في قوله تعالي " وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلاَئِكَةِ اسْجُدُواْ لاَدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاّ إِبْلِيسَ أَبَىَ وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ) البقرة الآية 34.

فالله تعالي أمر الملائكة كلهم بالسجود لآدم ، وهذا إكرام عظيم من الله تعالي لخلق آدم حين شرفه بأربع تشريفات وهي : الأولي ، خلقــه له بيديه والثانية ، نفخ فيه من روحه، والثالثة ، أمر ملائكته بالسجود له ، والرابعة ،علمه أسمــاء كل شيء .مصدقا لقوله :" فَإِذَا سَوَّيْتهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُواْ لَهُ سَاجِدِينَ "الحجر:29.

الأمر تكرر كذلك في سورة الأعراف حيث قال تعالى :" وَلَقَدْ خَلَقْنَاكُمْ ثُمَّ صَوَّرْنَاكُمْ ثُمَّ قُلْنَا لِلْمَلآئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ لَمْ يَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ (11) قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ))
الشاهـــد هنا أن ابليس من فساد نفسه قاس نفسه بآدم، كما قال الإمام حسن البصري قاس ابليس وهو اول من قاس.

وقال: محمد بن سيرين أول من قاس أبليس ، وما عبدت الشمس ولا القمر الا بالمقايس.رواهما ابن جرير.

ولعل ما قصده البصري وابن سيرين إن أبليس نظر في نفسه بطريق المقايسة بينه وبين آدم ، فرأى في نفسه أنه أفضل من آدم ..فامتنع عن السجود له مع وجود الآمر الآلهي له ولسائر الملائكة بالسجود.

قياس أبليس مخالف لقاعدة مهمة في القياس ..فالقياس إن كان مقابل للنص كان فاسد الأعتبار ثم هو فاسد في نفسه، فإن الطين أنفع وخير من النار ..فالطين فيه ، الرزانة - والحُلم - والانأة - والنمــو، فيما النار تتضمن الطيش - والخفة - والسرعة - والإحراق.

ومن هنا نعلم إن أبليس استحق الطرد من رحمة الله لعصيانه آمر الله عز وجل لأنه دفع ثمن نظرته إلى آدم نظرة فوقية وأزدراء لأبو البشرية ، وترفعه عليه فضلا عن مخالفة الآمر الإلهي ومعاندة الحق في النص علي ضرورة السجود لأدم علي التعيين فقط .







اضافة تعليق