"الرياضة" تحسن وظيفة الدماغ لدى المسنين

الخميس، 28 مارس 2019 06:30 م
الرياضة


أظهرت دراسة أسترالية أن ممارسة كبار السن لتمارين بدنية معينة لا ينعكس على صحة القلب فقط، بل تعمل أيضاً على تعزيز صحة الدماغ، وأن أكثر الرياضات تأثيرًا هي رياضة التاي تشاي الصينية التي تجمع بين التنفس العميق والحركات البطيئة الرشيقة.

وكانت الدراسة قد توصلت إلى أن البالغين الأكبر سناً الذين يفضلون الحركة لمساعدة وظائف أدمغتهم، لديهم مجموعة كبيرة من التدريبات البدنية للمفاضلة بينها، وأن من بين الخيارات الكثيرة للتدريب فوق سن الخمسين ربما تكون رياضة التاي تشاي، وأنها الأكثر تأثيراً على الوظائف الإدراكية، مقارنة بالأيروبكس وتمارين المقاومة .

وقال الباحث جو نورثي من معهد أبحاث الرياضة والتدريبات في جامعة كانبيرا باستراليا إن "السن عامل خطر لا يمكن لأحد تجنبه عندما يتعلق الأمر بالتدهور المعرفي والاختلالات العصبية الأخرى مثل مرض الخرف أو الزهايمر". 

وفي السياق نفسه، أشارت بعض الأبحاث السابقة إلى أن الخيارات المتعلقة بأسلوب الحياة المفيدة لصحة القلب مثل تجنب التدخين وإتباع نظام غذائي متوازن والقيام بتدريبات ربما تساعد في وقف التدهور المعرفي الذي يحدث مع تقدم السن، مؤكدة أن ممارسة قدر أكبر من التدريبات لتحقيق فوائد للمخ أفضل من ممارستها بشكل متواضع ولكننا نعرف أيضاً أن بعضها أفضل من لاشيء ولاسيما بالنسبة للفوائد البدنية الأخرى". 

اضافة تعليق