أخي سافر وعمل لي "بلوك" وامتنع عن الإنفاق على والديه العاجزين.. ما الحل؟

ناهد إمام الخميس، 28 مارس 2019 10:00 م
10201821192954660649834



أنا سيدة مطلقة حديثًا ولي أخ شاب ميسور سافر إلى ألمانيا، وكان ينفق على والدتنا لأنها مريضة سرطان ووالدي مسن وعاجز، لكنه بعد سفره تغير وحظرني على فيس بوك وامتنع عن ارسال نفقة للوالدين، ما الحل؟

ميرفت - سوريا
الرد:

مرحبًا بك عزيزتي، أقدر شعورك بالصدمة، وارتباك الموقف لديك، والمشكلة أنه ليس مقيمًا بينكم أو حتى قريبًا منك فيمكن طلب تدخل وسطاء يذهبون للحديث معه للتعرف على الأسباب التي دفعته لهذه السلسلة من التعاملات غير الايجابية بحظرك وقطع التواصل معك، وامتناعه عن ارسال نفقة ضرورية كهذه لأبويك.

ما أراه أنك بحاجة إلى "مساندة" عاجلة، ربما تجدينها عند أقرباء من العائلة، أو جيران وأصدقاء قريبين منكم وعلاقتهم حميمة معكم، من يستطيع أن يتكافل معكم فليفعل ومن يستطيع مساعدتك على ايجاد عمل فذلك أمر مهم ومن الحلول العملية التي يتوجب عليك التفكير والشروع فيها، فليس من الحكمة أن نجلس في انتظار غائب ومتخلي.

لقد تغير الوضع يا عزيزتي، وحتى تزول الغمة ويعود أخيك إلى رشده، لابد من حلول ليس هو من ضمنها ولا تعتمد عليه،  لا من قريب ولا من بعيد.
الوضع قاس ولابد من قبوله، لابد من الرضى فذلك نصف القوة التي أنت بحاجة إليها لتقفي على قدميك ولتخففي عن والديك الضعيفين، ولا تضيفي إلى أحمال ضعفهما وعجزهما،  أحمالًا اضافية من الحزن والهم.

اضافة تعليق