إلى كل أم.. احذري "الجوارب" فقد تضر بطفلك

الإثنين، 18 مارس 2019 03:51 م
افتقاد الأم لخبرة التربية قد يضر بطفلها


بعض الأمهات يفتقدن للخبرة الكافية للتربية ويتصرفن بتلقائية وخوف علي أطفالهن، لحمايتهم من الأمراض، وخاصة في فصل الشتاء خوفًا من البرد وانخفاض درجات الحرارة، لكن قد تكون بعض الأفعال مضرة أكثر منها مفيدة.


فعلي سبيل المثال، تواظب بعض الأمهات على أن يرتدي الطفل الجوارب لحمايتهم من برودة الشتاء، لكن البعض منهن يتكاسل عن متابعتهم ويستمر في قدمهم بالأيام، بدون اغتسال أو تهوية، مما يضر بالطفل ويعرضه للخطر.


وقد يتراكم شعر من رأس الأم على أصابع الطفل تحت الجوارب دون وعي منها بذلك، فيجعله يتحول للون للأزرق، وقد يزداد الأمر سوءًا عن ذلك، وتتهتك أنسجة الطفل ويعاني من نزيف شديد، ويستمر بكاؤه ومعاناته.

 
فاحذري يا عزيزتي من هذا الأمر، لأن درجات الحرارة لا تستدعي ارتداء الجوارب ليل نهار، فالجسم يحتاج للتهوية، فمهما تكون درجة الحرارة طالما لم تؤثر على لون جلد الطفل لدرجة الزرقان.

فلا داعي لارتداء جوارب اليد أو القدم، مع العلم أنه قد يرتدي الطفل الجوارب وتستمر برودة قدمه أيضًا، لذا يجب عليك توخي الحذر، ومن الممكن تفادي ذلك، بكشف قدمي الطفل وغسلهما بالماء الدافئ.

اضافة تعليق