عجز عن حبي.. فطلقني!

الأحد، 17 مارس 2019 10:29 ص
عجز عن حبي فطلقني



تزوجت بأحد أقاربي، "زواج صالونات"، لأنه لم يكن يعرفني ولا يحبني، على الرغم من أنني كنت أحبه من كثرة حديث العائلة عنه وأعجبت به فعلًا من أول مقابلة، تزوجنا عللا أمل أن يحبني وأعيش سعيدة معه، لكن للأسف لم يحدث ذلك ووجدت نفسي مطلقة بعد 3 سنوات، لكن لازلت أحبه، ماذا أفعل حتى أتخلص من هذا الوجع الدفين؟.

(ف. م)


تجيب الدكتورة منى جاد، استشارية العلاقات الأسرية:

طلاقك ليس بنهاية الحياة يا عزيزتي، وبإمكانك أن تجعلي منه حياة جديدة لك، واعلمي أنك الوحيدة القادرة على مساعدة نفسك للتخلص من كل مشاعرك السلبية المحبطة والمحطمة.


بإمكانك التماسك واستعادة حياتك من جديد بعد الانفصال، من خلال اهتمامك بمظهرك وأناقتك بما يؤثر على صحتك النفسية، ويزيد من طاقتك الإيجابية وثقتك بنفسك، فاعتني بنفسك وتجنبي أن تهملي جمالك.


ويجب عليك العمل على التخلص من الذكريات المرتبطة بزواجك السابق، امسحي الرسائل والمحادثات القديمة، تخلصي من كل الصور التي تجمعك بطليقك وهداياه، قد يكون الأمر صعبًا، لكن حالتك النفسية ستتحسن بعدها كثيرًا، وتقبلي الوضع الجديد بألمه ووجعه، وابحث عن هواية جديدة تجدي فيها نفسك.

وإن كان بإمكانك السفر لا تترددي إطلاقًا، فالسفر والخروج في أماكن جديدة ومناطق أثرية من أفضل الأشياء التي بإمكانها تغيير حالتك النفسية، وتخفف من آلامك ووحدتك.


اضافة تعليق