احذر السعي الدائم للمثالية فقد يشعرك بالإحباط

الخميس، 14 مارس 2019 02:51 م
السعي المستمر للمثالية قد يشعرك بالاحباط


أنا من الشخصيات التي تحب المفاجآت والتجديد باستمرار, وهو ما عودت عليه زوجي منذ أن تزوجنا منذ 5سنوات, رتبت المنزل وحضرت لمفاجأة غير متوقعة منه، بعد أن أخبرته أنني عند والدتي أنا والأولاد, وملامحه أظهرت لي أنه بالفعل فرح كثيرًا، لكنه لم يكن برد الفعل الذي كنت أنتظره منه, وهو ما أشعرني بالإحباط وسرعان ما تحولت ابتسامتي لتكشيرة غصبًا عني, على الرغم من أنني أعلم جيدًا أنه يعشقني ويحبني كثيرًا، إلا أنني أبحث دومًا عن المثالية خاصة في علاقتي معه.

(هـ. ن)


تجيب الدكتورة غادة حشاد، الاستشارية الأسرية والتربوية:

يبدو أنك من الشخصيات التي تعطين للمواقف أكبر من حجمها وتضخم من مشاعرها خاصة السلبية، لذا عادة ما تشعرين بالإحباط، لأنك تنتظرين معاملة معينة ولا تجديها ممن حولك.


الشخصيات الحساسة عادة ما تشعر بالاكتئاب والإحباط لأنها تحتاج لدعم واهتمام مميز، وهو أمر يجهله البعض، وبالتالي يصعب عليهم التعامل مع مثل هذه الشخصيات الحساسة.

يجب عليك عزيزتي أن تشكري الله عز وجل على نعمه عليك أنه قد من عليك بالكثير، مما يفتقده البعض، لكن الفرق بينك وبينهم أنه لا يزال يحمد الله علي حاله.

وعليك التوقف عن البحث عن المثالية، فلا يوجد أحد كامل فالكمال لله وحده، واحذري من أن بحثك عن المثالية سيزيد من شعورك بالدونية والإحباط.

وعليك اختيار التوقيت المناسب لمناقشة ما تعانيه مع زوجك بدون افتعال أية مشكلات، وبدون هجوم، أو نقد سلبي يضطره للتعامل معك بعصبية.

اضافة تعليق