بشرى سارة لملايين الأطفال ..فيتامين "د" درع واقي من الربو

الأحد، 10 مارس 2019 09:02 م
فيتامين "د"
فيتامين "د" خصم قوي للربو

دراسة أمريكية حديثة زفت بشري سعيدة للأطفال والأباء والأمهات في العالم  مفادها، أن زيادة معدلات فيتامين "د" في الدم تشكل حائط صد للاطفال من أمراض الربو خصوصا المرتبطة بالتلوث.

الدراسة التي أجراها باحثون بكلية الطب بجامعة جون هوبكنز الأمريكية وانتشرت على شبكة التواصل الاجتماعي "توتير " توصلت لهذه النتيجة،  خصوصا فيما يتعلق بالأطفال الذين يعانون من السمنة .

الباحثون المشاركون في الدراسة راقبوا 3 عوامل هي مستويات تلوث الهواء في المنازل، ومستويات فيتامين “د” في الدم، وأعراض الربو لدى 120 طفلاً يعانون من الربو في منطقة بالتيمور بالولايات المتحدة.

ثلث المشاركين في الدراسة كانوا يعانون من السمنة، وتم إجراء تقييم للأطفال في بداية الدراسة، وتابعوا تقييمهم 3 مرات خلال الأشهر التسعة التالية.

الدراسة خلصت إلي أن انخفاض مستويات فيتامين “د” في الدم كان مرتبطًا بالآثار التنفسية الضارة لتلوث الهواء بين الأطفال البدناء المصابين بالربو.

وفي المقابل فإن المنازل التي كان بها مستويات أعلى من تلوث الهواء، ارتبط ارتفاع مستويات فيتامين “د” في الدم بانخفاض أعراض الربو لدى الأطفال المشاركين.

الدكتورة كيمبرلي جراي، قائد فريق البحث أكدت أن فريق العمل راقب عدداً من العوامل التي تجعل الأطفال عرضة للمشاكل الصحية الناجمة عن تلوث الهواء في جميع أنحاء مدينة بالتيمور، وكان أبرزها نقص مستويات فيتامين “د”.

اضافة تعليق