سها الإمام في صلاته ولم يسجد للسهو.. فماذا أفعل؟

الأحد، 10 مارس 2019 05:30 م
سها الإمام

سها الإمام في صلاته ولم يسجد للسهو فماذا أفعل.. هل أسجد وحدي أم أتبع إمامي؟

الجواب:

اختلف أهل العلم في هذه المسألة، كما تذكر لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب"، والصحيح وهو مذهب الجمهور أنه يسجد والحال هذه جبرا للنقص الحاصل في صلاته.

ونقلت اللجنة قول البهوتي في كشاف القناع: حيث قال: (وإن لم يسجد الإمام) لسهوه (سهوا أو عمدا، لاعتقاده عدم وجوبه، سجد المأموم بعد سلامه، والإياس من سجوده) ؛ لأن صلاته نقصت بسهو إمامه، فلزمه جبرها كما لو انفرد لعذر، ولعموم قوله - صلى الله عليه وسلم - فعليه وعلى من خلفه (لكن يسجد المسبوق) الذي لم يسجد إمامه لسهوه (إذا فرغ) من قضاء ما فاته؛ لأن محل سجود السهو آخر الصلاة.

اضافة تعليق