سنة مهجورة بها تتحقق اجابة الدعاء.. تعرف عليها

السبت، 09 مارس 2019 09:27 م
اجابة الدعاء
ذكر الله والثناء عليه قبل الدعاء هو من أهم أسباب الاجابة

رجاء إجابة الدعاء هو غاية كل مسلم فيما يهمه ويقلقه من أمور الدنيا والآخرة، ولكي تتحقق هذه الغاية لابد من تلمس الأسباب وفي مقدمتها تطبيق سنن وآداب الدعاء التي امرنا بها رسول الله صلى الله عليه وسلم.
ومن هذه السنن التي ربما أصبحت غير معروفة أو مهجورة  ما أخبر به سيدنا أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه، حيث قَالَ : جَاءَتْ أُمُّ سُلَيْمٍ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَتْ يَا رَسُولَ اللَّهِ عَلِّمْنِي كَلِمَاتٍ أَدْعُو بِهِنَّ . قَالَ : ( تُسَبِّحِينَ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ عَشْرًا وَتَحْمَدِينَهُ عَشْرًا وَتُكَبِّرِينَهُ عَشْرًا ثُمَّ سَلِي حَاجَتَكِ فَإِنَّهُ يَقُولُ : قَدْ فَعَلْتُ قَدْ فَعَلْتُ). )
وأيضا ما روي عن أم رافع رضي الله عنها أنها قالت : يا رسول الله ، دلني على عمل يأجرني الله عز وجل عليه . قال : ( يا أم رافع ، إذا قمت إلى الصلاة فسبحي الله عشرا ، وهلليه عشرا ، واحمديه عشرا ، وكبريه عشرا ، واستغفريه عشرا ، فإنك إذا سبحت عشرا قال : هذا لي ، وإذا هللت قال : هذا لي ، وإذا حمدت قال : هذا لي ، وإذا كبرت قال : هذا لي ، وإذا استغفرت قال : قد غفرت لك)

اضافة تعليق