Advertisements

عمره 12 عامًا ولا يدخل الحمام إلا في وجود أمه

السبت، 09 مارس 2019 01:15 م
فقدان ثقة الطفل في نفسه سبب خوفه المستمر


ابني 12 سنة ويخاف النوم بمفرده أو مشاهدة التلفاز بمفرده، يحتاجني معه في كل شيء يقوم به، حتى أثناء دخول الحمام يجعلني أنتظره بالخارج، ويتحدث معي ليتأكد من وجودي أمام الباب، فما سبب خوفه الزائد، مع العلم أن هذه الأمور زادت بعدما زادت مشاكلي مع والده واحتمالية انفصالنا.

(ع. ك)

تجيب الدكتورة نادين مجدي، الاستشارية النفسية:

تخويف الأهل للطفل باستمرار يفقده ثقته في نفسه، ويشعره بالنقص، ويحوله تدريجيًا لطفل يخشى ويهاب كل شيء حتى لو كان بسيطًا، ومن الخطر الاستخفاف والسخرية من خوف الطفل أمام الآخرين، ما يزيد من شعوره بالخوف، ويزيد من هشاشة شخصيته.


الأطفال يلجئون للخوف لجذب الانتباه، خاصة إذا كانوا يفتقدوا مشاعر الحب والحنان والاستقرار، وعندما تكون هناك منازعات بين الوالدين مما يزيد من شعوره بالخوف.

يجب عليك يا عزيزتي الحديث مع طفلك ومعرفة سبب خوفه الرئيسي، والسعي لطمأنته وتهدئته من أجل تبديد مخاوفه، واحذري أن تسخري منه أمام إخوته أو أصدقائه، ويجب عليك أن تشعريه بالأمان النفسي بحل مشاكلك مع زوجك.

اضافة تعليق