تعرف على فضل الأشهر الحرم وما اختصت به

الخميس، 07 مارس 2019 07:55 م
الاشهر الحرم

خلق الله تعالى الأزمان وفضل بعضها على بعض كما فضل الأماكن بعضها على بعض، ففضل سبحانه الأشهر الحرم على بقية الشهور وميزهم بالفضل والخير واختصها بالذكر، فقال سبحانه: "إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ..". والأشهر الحرم هي: ذو القعدةِ، وذو الحجّةِ، والمحرّمِ، ورجبُ.

ولهذه الأشهر مميزات اختصت بها منها أن القتال محرّم فيهنّ، وذلك لقوله تعالى:"يسألونك عن الشّهر الحرام قتال فيه قل قتال فيه كبير "، أيضا اشتمال هذه الأشهر على فضائل وعبادات ليست موجودةً في غيرها، مثل الحجّ، والليالي العشر التي أقسم بها الله تعالى، ويوم عرفة.

ويستحب الصيام والتصدق والطاعة بصفة عامة في هذه الأيام الفاضلة
ويعد شهر رجب واحدًا من هذه الأشهر الكريمة عند الله، وسمي "رجب" من الترجيب أي التعظيم، وورد في فضله أن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهذا الدعاء إذا أطل عليه هلال شهر رجب: "اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان".

اضافة تعليق