أربع تغريدات على تويتر كافية لتغيير طريقة تفكير الشباب

الإثنين، 25 فبراير 2019 05:04 م
أربع تغريدات

أصبح تويتر واحدا من أهم وسائل التواصل الاجتماعي والتأثير في فئات المجتمعات المختلفة، وأخيراً اعلن باحثون أن تغريدات  تويتر يمكن أن تؤثر على تفكير فئة عمرية مهمة وهم  الشباب و كذلك على سرعة استجابتهم للرسائل الإعلامية المختلفة.
ووفقا لما نشره موقع TOI الهندى فقال المسئول عن الدراسة "جوزيف إربا"، الأستاذ المساعد فى جامعة كانساس: "إن تويتر منفذ إعلامى مهم".
وأضاف: "أولئك الذين يحاولون الوصول إلى جيل الألفية على تويتر يجب أن يضعوا فى اعتبارهم السياق والهوية الخاصة بمرسل هذا المحتوى، مما يوحى بأن البيانات التى يتم نقلها بشكل شخصى يجب أن يتم عرضها بحذر دائمًا".
وأخذ الفريق عينة عن كيفية قيام الأشخاص أصحاب البشرة البيضاء بمشاركة التغريدات الحقيقية، ثم أجابوا عن أسئلة حول تصوراتهم حول قضية ما ومن قام بتغريد الرسائل، وقد حددت أدوات تتبع العين الوقت الذى يقضيه المشاركون فى هذا البحث، من خلال قراءة كل مشاركة، حيث يتم استخدامها كمقياس لاهتمامهم بتغريداتهم".
ووفقًا لبيانات تتبع العين فنظر المشاركون لفترة أطول فى رسائل مستخدمى تويتر أصحاب البشرة البيضاء، بينما أظهرت البيانات التى تم نقلها بشكل شخصى أنهم سيكونون أكثر احتمالا للتفاعل مع مستخدمى تويتر من أصحاب البشرة السوداء حول هذا الموضوع، وأوضحت النتائج أن أربعة تغريدات صغيرة كانت كافية لتغيير وجهات نظرهم بشكل كبير.

اضافة تعليق