الإمارات ترصد جائزة للحد من ظاهرة "التنمر" في المدارس

الأحد، 24 فبراير 2019 08:36 م
التنمر في المدارس
التنمر ظاهرة وسلوك يتنافى مع تعاليم الإسلام التي تنهي عن السخرية

في إطار مواجهة ظاهرة التنمر في المدارس والحد منها، رصدت الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية في الإمارات، جائزة جديدة من خلال تشكيل لجنة تعمل على ترشيح المدارس التي أثبتت دورها المؤثر في مكافحة التنمر.
 وأوضح قرار إطلاق الجائزة أن التكريم سيكون للفئات المشاركة  في برنامج الوقاية من التنمر، الذي ينفذه المجلس بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ودائرة التعليم والمعرفة ومنظمة اليونيسف، وذلك بمنحها جائزة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة بالتزامن مع الاحتفال بيوم الطفل الإماراتي من كل عام. 
وتشمل الجائزة المدارس الخاصة والحكومية، والمدرسين والطلاب والفنين، والاختصاصين، وحتى أولياء الأمور الذين شاركوا في البرنامج بدعمه وبمشاركة متميزة وإيجابية، وذلك كله وفقاً للمعايير والشروط التي تحددها اللجنة.
وفي الآونة الأخيرة تزايدت ظاهرة "التنمر" في العديد من مجتمعاتنا العربية بما يخالف تعاليم ديننا الإسلامي التي تنهي عن السخرية من الآخرين وإيذاء مشاعرهم، حيث يعاني ضحايا "التنمر"، من توجيه الكلام السيء والبذيء لهم، ومعايرتهم بعيوبهم الخُلقية والشخصية والاجتماعية.

اضافة تعليق