زوجي يسب الله ويسيء معاملتي.. ماذا أفعل؟

الأحد، 24 فبراير 2019 05:17 م
رجال تنفر منهم النساء

تشكو أن زوجها يسب الله تعالى ويسيء معاملتها.. ولا تستطيع الصبر على ذلك وتخشى من الطلاق لأنها لا تستطيع رعاية الأولاد.. فماذا تفعل؟
الجواب:
معلوم أن التجرؤ على الذات الإلهية بالسب والطعن من موجبات الكفر بالله تعالى، والخروج من ملة الإسلام.
وتضيف لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب" أن الواجب نصحه، ودعوته للتوبة والرجوع للإسلام. فإن تاب، فالحمد لله، وإلا لم يجز لزوجته تمكينه من نفسها، بل عليها مفارقته، ولترفع أمره إلى القضاء الشرعي.
وتستطرد: أما إساءاته  المتكررة وكثرة جفائه فعلامة غلظة وقساوة، وقد قال الله عز وجل:"وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ" {النساء:19}، فعليها أن تنصحه وتصبر عليه

وأكدت أن حق الزوجة أن تعيش في هناء، يقول السعدي: على الزوج أن يعاشر زوجته بالمعروف، من الصحبة الجميلة، وكف الأذى، وبذل الإحسان، وحسن المعاملة، وفي الحديث "خيركم: خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي".


وعليه، فمن يفعل هذه الإساءات ينصح ويذكر بالله تعالى، وأنه قادر على الانتقام لزوجته منه، فإن انتفع بالنصح وانتهى، فذاك خير، وإلا فمن حق زوجته أن تطلب فراقه للضرر.

اضافة تعليق