ماء بلا لون ولا طعم ولا رائحة.. معجزة ستدهشك

الخميس، 21 فبراير 2019 07:48 م
معجزة الماء

الله تعالي خلق الماء من غير طعم ولو لون ولا رائحة .. معلومة يتعامل معها ملايين البشر يوميا دون أن يتساءل أحدهم يوما عن سر هذه المعجزة الألهية  وإحدى صور الإعجاز العلمي في القرآن والهدف منها رغم أن الماء يشكل مصدر الحياة ويحوز نسبة 70،7%من مساحة الكرة الأرضية.

هذا السؤال يتبعه سؤال أخر ما الحكمة في أن الله جعل الماء الذي نشربه عذبا أي ليس له لون ولا طعم ولا رائحة ؟ ماذا لو كان للماء لون وكيف كان البشر سيتعاملون مع هذا التطور.

فلو كان للماء لون :لتشكلت كل ألوان الكائنات الحية بلون الماء الذي يشكل معظم مكونات الأحياء"وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ " .

وهنا يطرح تساؤل نفسه ماذا ستكون عليه الأوضاع لو كان للماء طعم : والجواب يأتي سريعا لأصبحت كل المأكولات من الخضار والفواكه بطعم واحد وهو طعم الماء !!فكيف يستساغ أكلها ؟؟

"يُسْقَى بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ ".

الله تعالي خلق الماء بدون طعم ولا لون فماذا لو كان للماء راحة لأصبحت كل المأكولات برائحة واحدة فكيف يستساغ أكلها بعد ذلك؟! .

لكن حكمة الله في الخلق اقتضت أن يكون الماء الذي نشربه ونسقي به الحيوان والنبات ماءا عذبا أي بلا لون ولا طعم ولا رائحة !فهل نحن وفينا للخالق حق هذه النعمة فقط.

اضافة تعليق