احذر..هذه الطريقة في الاستحمام تؤدي إلى الوفاة

الأربعاء، 20 فبراير 2019 06:49 م
الاستحمام

في الآونة الأخيرة انتشرت حالات الوفاة خاصة بين الزوجين وبعد الزفاف مباشرة، ومع تتبع أسباب الوفاة وجد أن أكثرها يعود لطريقة الاستحمام الخاطئ.
فمن الخطأ أن ينتشر بخار الماء المتصاعد من الماء الساخن في الحمام بالقدر الذي لا يسمح بدخول الأكسجين اللازم لعملية التنفس الطبيعي.
والأعراض التي تصاحب هذه الحالة تبدأ بالشعور بدوخة سريعة وعدم القدرة على تحرك الأطراف يليها غثيان وسقوط على الأرض، وإن لم يستطع الخروج من الحمام وتجديد الهواء يختنق ويموت.
لذا ينصح جميع الأشخاص سواء الأزواج أو الأطفال الصغار السماح بمرور تيار هواء صغير عبر النافذة، وعدم الاستغراق في الحمام وقتًا طويلا حتى لا يتكثف البخار لهذه الدرجة.
كما ينصح بعدم استخدام الماء الساخن الذي يتصاعد منه ثاني أكسيد الكربون مباشرة، ولكن بعد تبريده بالماء البارد خوفًا على الصحة العامة وليقل البخار المتصاعد.
وأيضا ينبغي أخذ بعض الإجراءات السريعة حال الشعور بدوخة أثناء الاستحمام بالمسارعة لفتح النافذة أو الباب حتى لا يتصاعد الأمر سريعًا.
وإن حدث لا قدر الله اختناق جزئي فينصح أهل الحالة بالاتصال بالإسعاف مباشرة لنقل الحالة لعمل الإجراءات الإسعافية بأسرع وقت.

اضافة تعليق