مكانة "الأزهر" الرفيعة في صورة

السبت، 09 فبراير 2019 08:41 م
مكانة الأزهري في بلاده


في عديد من البلدان الإسلامية ،ليس هناك خبر سار أكثر من صدور قرار رسمي بابتعاث أحدهم للدراسة في الأزهر الشريف ..فالقرار يحدث تغييرا كبيرا في حياة المبعث ،يتحول معه من شخص عادي في مجتمعه لسفير لفوق العادة لبلده يعود إليها ،وقد ارتفعت مكانته وأصبح يحظي بتقدير يحلم به الكبارالصغارفي بلاده سواء بسواء .

التقدير الذي يحظي به المبتعث الإزهري عندما يعود لبلاده مرتديا زي الأزهر، ظهر بشكل واضح من خلال صورة تم تداولها بكثرة في مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك " لأحد خريجي الأزهرليلة اتمام زفافه حيث عبرت له عروسه عن احترامها وتوقيرها ،حيث جلست بين يديه الحانية معبرة له عن كامل صورة الولاء والطاعة .

الصورة المتداولة علي شبكات التواصل  تظهر كيف تحول خريج الأزهر في أحد بلدان جنوب شرق آسيا ملكا أطل علي الدنيا ليملأ الأرض روحانية ورحمة ، فتحتويه القلوب والعقول ، ويجله الكبير ويهابه الصغير ، وتصبح مجرد رؤيته حلما ، والسلام عليه شرفا.

 الصورة كذلك تدلل علي المكانة العالية للأزهر الشريف وصورته في أذهان المسلمين في جميع مشارق الأرض ومغاربها فما مر برحابه عابر إلا وعلا قدره ، وارتفع شأنه وأتته الدنيا وهي راغمة .

اضافة تعليق