هذه هي آداب وسلوك يوم الجمعة فاتبعها

الخميس، 07 فبراير 2019 10:03 م
صلاة الجمعة


يوم الجمعة من خير الأيام وأفضلها، وهو ما أقره صحيح مسلم في حديث رسول الله صلي الله عليه وسلم َعنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: "خَيْرُ يَوْمٍ طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ يَوْمُ الْجُمُعَةِ؛ فِيهِ خُلِقَ آدَمُ، وَفِيهِ أُدْخِلَ الْجَنَّةَ، وَفِيهِ أُخْرِجَ مِنْهَا، وَلَا تَقُومُ السَّاعَةُ إِلَّا فِي يَوْمِ الْجُمُعَةِ".


وفي هذا اليوم يَجتمع فيه المسلمون بشكل متساو، ضعيفهم وقويهم غنيهم وفقيرهم ولهذا الاجتماع فوائد عديدة ومنافع متنوعة .
ولا ستكمال فؤائدهذا اليوم المبارك فإن هناك سننا يجب اتباعها لتعظيم أجر المسلم تبدأ بأداء صلاة الضحي ولا تنتهي بكثرة الدعاء بين العصر والمغرب. 
ويستحب في هذه اليوم القيام بعدة سنن نبوية ثابتة منها الغُسل، والتطيب ولبس أجمل الثياب و التبكير لصلاة الجمعة.
وبعد الانتهاء من هذه السنن ودخول موعد صلاة الجمعة عليك بالاقتراب من الخطيب والانصات له مع تقديم الصدقات و صنع المعروف وإطعام الطعام.
بر الوالدين و صلة الرحم يعدان سنة نبوية مؤكدة في هذا اليوم حتي لو تم ذلك عبر بالسؤال تليفونيا أو بالزياره حسب الاستطاعة وظروف كل شخص .

ويستحب في هذا اليوم العظيم كذلك الإكثارمن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم كثرة ذكر الله كثرة الدعاء خصوصا آخر ساعات من يوم الجمعه من العصر إلى المغرب.

اضافة تعليق