ما هي مضاعفات بطانة الرحم المهاجرة وكيفية علاجها؟

الخميس، 07 فبراير 2019 02:47 م
ما هي مضاعفات بطانة الرحم المهاجرة وكيفية علاجها



شقيقتي اكتشفت مرضها ببطانة الرحم المهاجرة.. فهل من الممكن أن تفيدونا بأهم طرق العلاج؟

( م.ش)



يجيب الدكتور عمرو شرف الدين، أخصائي الحقن المجهري وأطفال الأنابيب:


بطانة الرحم المهاجرة تؤثر سلبًا على خصوبة المرأة، فحوالي 30% من حالات التأخر في الإنجاب سببها يرجع إلى الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة.


ومرض بطانة الرحم المهاجرة عبارة عن بعض الأنسجة التي تنمو في غير مكان غير مكانها الطبيعي داخل الرحم، فنجدها تنمو في المبيض أو في قناتي فالوب أو المستقيم أو الأمعاء، وكذلك قد تنمو في المثانة.


وأهم أعراض بطانة الرحم المهاجرة:

- الشعور بألم في الحوض خاصة أثناء الإباضة

-ألم شديد ونزيف غزير أثناء فترة الدورة الشهرية

-إسهال أو إمساك

-تبول متكرر

 -إرهاق

- ولعل أكبر مضاعفاتها وأكثرها خطورة تلف بمخزون المبيض وبالتالي تأخر الإنجاب.


وحالة المريضة وتقدمها هي المحدد الأساسي للقدرة على علاجها، فمن الممكن أن تكون المسكنات والعلاجات الهرمونية هي الحل، وفي حالات متقدمة يتم التشخيص والعلاج عن طريق استخدام منظار البطن لإزالة أماكن الالتصاقات.

اضافة تعليق