8 خطوات تؤدي لتعاستك الزوجية.. اجتنبها

الخميس، 24 يناير 2019 04:00 م
7201817202119464219215


التعاسة الزوجية والسعادة فيها لا تأتي على طبق من فضة، فالسماء لا تمطر سعادة ولا تعاسة وإنما الأمر بأيدي الشركاء في الحياة الزوجية، فللتعاسة خطوات، أهمها هذه النقاط:

1- تدخل الأهل: غالبًا ما يؤدي دخول أي طرف ثالث لحل المشكلات الزوجية، سواء كان هذا الطرف من الأهل أو الأصدقاء فإن حميمية العلاقة تقل، ويدخل الجفاء، وتتحسس النفوس، ويزيد الشقاق.

2- غياب الثقة: لا علاقة زوجية صحية تستمر مع وجود الشك وغياب الثقة، عندما يتشكك كل طرف في الآخر، كلامه، تصرفاته، فإن العلاقة غالبًا ستحتضر.

3- غياب التقدير لمجهودات كلًا للآخر في الحياة الزوجية، سواء لترتيب حياة الأسرة، والمنزل، والتربية، وتوفير احتياجات الأسرة المادية.

4- التجاهل وغياب لغة الحوار: عندما يسود التجاهل بين الزوجين لتسديد احتياجات كلًا من الآخر في الإهتمام والإعجاب، مما يؤدي لحدوث الفجوة ثم الجفاء، يتوقف الكلام ويحدث الخرس الزوجي، فلا يسمع أحد للآخر ولا يتبادل الحديث ولا يتفهم وجهة نظره.

5- تعثر العلاقة الحميمة: تعتبر هذه العلاقة الخاصة من أساسيات نجاح العلاقة، ووجود عوائق في طريق تحقيقها والتعامل معها بالإهمال أو السلبية يؤدي إلى انفصام العلاقة الزوجية.

6- التهديد الدائم: انعدام شعور الشريكين خاصة الزوجة بالأمان سيؤدي إلى احتضار العلاقة الزوجية، فانعدام الأمان ينفي الاستقرار ويؤدي غلى الاجهاد والتوتر الدائمين.

7- تراكم المهام والضغوط: لاشك أن الضغوط تؤدي إلى الاجهاد الجسدي والنفسي مما ينتج عنه مشاعر سلبية تؤثر على السلوك، ويقلل الرغبة في التعامل بايجابية مع الأشخاص والأحداث، ولابد من ايجاد حلول لتخفيف الوطأة.

8- الأنانية والتسلط: غياب التشاور والإحترام في العلاقة الزوجية واستبدالها بالتسلط والتحكم وعدم السماح لرأي آخر غير رأيه، وحب الذات بما يضر الشريك بتفضيل رغباته واختياراته وآراؤه ، لابد أن يهدم العلاقة.





اضافة تعليق